كتلة المستقبل تستهجن صمت الحكومة لما يحدث في اقليم كردستان

المستقلة /سرى جياد/استغرب عضو كتلة المستقبل في مجلس النواب سركوت شمس الدين صمت رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي والمفوضية العليا لحقوق الانسان عن الانتهاكات التي تجري بحق الصحفيين والنشطاء في اقليم كردستان.

وقال شمس الدين في بيان للمكتب الإعلامي ان انتهاكات غريبة ومريبة تجري في محافظتي دهوك واربيل بحق الصحفيين والنشطاء في اقليم كردستان من قبل القوات التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني “الاسايش”.

واضاف انه تم اعتقال هؤلاء دون اي عذر قانوني،وجزء منهم تم اختطافهم بحيث لايعلم ذويهم والمحامين اماكن تواجدهم،مشيراً انهم اعتقلوا بسبب انتقادهم للسياسية التعسفية التي تنتهجها سلطات الاقليم في تلك المحافظات.

واكد شمس الدين وجود صمت مطبق ومستغرب من قبل رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي والمفوضية العليا لحقوق الانسان ازاء مايجري في الاقليم من انتهاكات ضد ابناءه،مبيناً قرب استضافة اعضاء المفوضية للاستفسار عن اجراءاتهم التي اتخذوها تجاه تلك الممارسات باعتبارهم يمتلكون مكاتب في عموم المحافظات بضمنها اقليم كردستان.

التعليقات مغلقة.