في ذكرى ميلادها..الهام شاهين تشعل الترند من جديد

المستقلة/-تحل اليوم ذكرى ميلاد الفنانة إلهام شاهين والتي تعد واحدة من أشهر نجمات جيلها،حيث تميزت إلهام شاهين بأدوارها المختلفة و بجانب ذلك آرائها التي تتمتع بجرأتها الكبيرة وفي هذا التقرير نستعرض أبرز المحطات الفنية والشخصية في حياتها:

ولدت في حي مصر الجديدة في القاهرة، ودرست في مدرسة نوتردام، في عام 1982 حصلت على بكالوريوس من «معهد الفنون المسرحية» قسم تمثيل، انطلقت مسيرتها الفنية من خلال خشبة المسرح

بدأت مسيرتها الفنية عندما قدمها المخرج كمال ياسين في مسرحية «حورية من المريخ»، وشاركت في العديد من المسرحيات منها «قنبلة الموسم»، و«المتحذلقات»، و«المصيدة»، و«بستان الوهم» و«النسانيس».

أما الانطلاقة الحقيقية لها فكانت من السينما وتحديدا من فيلم «أمهات في المنفى» عام 1981، وبعده فيلم «العار» عام 1982 والذي كان بدايةً لشهرتها وانطلاقتها الفنية.

تعتبر فترة الثمانينيات هي المرحلة الأكثر رواجاً في السينما لإلهام شاهين، حيث قدمت خلالها ما يتجاوز 33 فيلما منها: «لا تسأليني من أنا»، «العبقري خمسة»، «موت سميرة»، «الهلفوت»، «رمضان فوق البركان»، «السيد قشطه»، كما شاركت في عدد من الأعمال الهامة في التلفزيون وقدمت عدة مسلسلات منها «محمد رسول الله الجزء الثالث»، و«أبواب المدينة الجزء الثاني»، و«رحلة عذاب»، و«وقال البحر»، و«أخو البنات»، و«الشيطان والحب»، و«دوامة الحب».

أكثر سنوات عطائها ونجوميتها كانت بين عامي 1986 و1987 حيث قدمت خلال عام 1986 وحده عشرة أفلام منها «نأسف لهذا الخطأ»، «سترك يا رب»، «احترس عصابة النساء»، «محامي تحت التمرين»، «ابنتي والذئب»، «رغبة وحقد وانتقام»، ومسلسل «ناس مودرن».

أما في عام 1987 فقد قدمت ثمانية أفلام منها «الهاربات»، «لقاء في شهر العسل»، «عطشانة»، «بنات حارتنا»، «الزوجة تعرف أكثر»، و «رجل في عيون امرأة»، كما كان لها تجربةً فنيةً مميزةً، من خلال تقديمها الفوازير لأول مرة تحت اسم «فطومة والأفلام»، ومثلت دورًا هامًا في مسلسل «الهروب إلي السجن».

في عام 1988 شاركت في خمسة أفلام وهي حكاية «نص مليون دولار»، و«الهانم بالنيابة عن مين»، و«الأوهام»، و«البوليس النسائي»، و «السجينتان».وفي عام 1989 قدمت فلمي «بستان الدم» و «أيام الغضب».

شهدت فترة التسعينيات نشاطًا واضحًا لها في المسلسلات التلفزيونية، حيث شاركت بأدوارٍ مهمةٍ في مسلسلاتٍ متعددةٍ منها ليالي الحلمية الجزين الرباع والخامس، البراري و الحامول، «نصف ربيع الآخر»، «الحاوي»، كما شاركت أيضًا في مسرحية «بهلول» في اسطنبول مع سمير غانم ومن إخراج محمد عبد العزيز.

مع بداية عام 2000 بدأ نشاطها الدرامي بالتزايد بشكل ملحوظ، قدمت في هذا العام عددا من الافلام أهمها «الأخطبوط»، «سوق المتعة»، «صيد الحيتان»، «الرغبة»، «خالي من الكولسترول» و «واحد صفر»، أما أهم مسلسلاتها:«سامحوني ماكنش قصدي»، «الكومي»، الإمبراطور، نجمة المشاهير، مسألة مبدأ، أحلام لا تنام، قصة الأمس، علشان ماليش غيرك.

في عام 2009 قدمت دورًا مهمًا في فيلم خلطة فوزية، وحازت على جائزة أفضل ممثلة في مهرجان روتردام السينمائي الدولي عن دورها فيه. وفي عام 2012 شاركت في مسلسل «قضية معالي الوزيرة»، وفي عام 2015 لعبت دور حورية الشحاتة في فيلم «هز وسط البلد»، وفي عام 2016 شاركت في فيلم «يوم للستات»، وفي نفس العام لعبت دور زهرة سليمان الغانم في مسلسل ليالي الحلمية في الجزء السادس.

تعتبر حادثة انفصال إلهام شاهين عن رجل الأعمال عادل حسني حدثا مدويا في الوسط الفني، حيث قام الاثنان بدعوة أكثر من 300 شخص لحضور حفلٍ كبير في أحد فنادق في مدينة الإسكندرية، وحضر المدعوون دون معرفة السبب وراء هذه الدعوة، فكانت التوقعات بإطلاق حدث فني ما؛ ولكن المفاجأة كانت بإعلان طلاقهما يومها.

لم تنجب إلهام شاهين أولادًا، وصرحت في أكثر من مناسبة أنها حرمت نفسها من الإنجاب مقابل شهرتها ونجاحاتها المهنية.

حازت إلهام شاهين العديد من الجوائز على آخر مسلسلاتها بطلوع الروح والذي عرض رمضان الماضي 2022.

 

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.