فيديو.. عبر “المستقلة” نزار الفارس يحسم جدل تدوينة له عن رانيا يوسف

المستقلة/ منى شعلان/ حالة من الجدل خلقتها الفنانة المصرية رانيا يوسف خلال الفترة الماضية، بسبب تصريحاتها الجريئة خلال لقائها ببرنامج”مع الفارس” مع المذيع العراقي نزار الفارس، عبر قناة الرشيد العراقية، حتى وصل الأمر بينهما إلى تقديم الطرفين ضد بعضهما دعوات قضائية بتهمة التشهير.

وكانت البداية عندما اتهمت رانيا يوسف، نزار الفارس بالتحرش اللفظي بها عبر أسئلته بهدف إثارة الجدل،قائلة : “كانت غلطة واتورطت واتعلمت منها ولم أكن أريد أن اتحول إلى تريند كما اتهمت مقدم البرنامج بالتحرش اللفظي بسبب سؤال المؤخرة.

وفى وقت سابق ، رد الفارس على اتهام رانيا يوسف له بالتحرش ، عبر “المستقلة” : أرسلت لها برومو الحلقة الذي كان دقيقة كاملة وهي اقتطعت منه 20 ثانية فقط ونشرته عبر إنستغرام.

وتابع:” و بعد انتهاء الحلقة والضجة التى حدثت أرسلت لها وقلت لها أنا آسف لو سببت لك أي حرج.. لكن قالت لي تتأسف على إيه.. تتأسف على حاجة معملتهاش”.

وكشف نزار الفارس لـ المستقلة، كواليس لقاءه مع رانيا يوسف، مؤكداً أن الفنانة المصرية لم تعلم بالأسئلة مسبقاً، ولم يعرضها عليها قبل بدء تصوير الحلقة، وتفاجأت بها حينها.

كما أشار الفارس أن الفنانة تقاضت مقابل مادى من أجل الموافقة على إجراء الحوار ونفى صحة ما ذكرته من قبل بإنها لم تتقاض جنيه واحد مقابل الحوار.

من ناحية أخرى أثار نزار الفارس جدلاً واسعاً بسبب تدوينة له نشرها أمس ، عبر حسابه بموقع الصور والفيديوهات إنستغرام،حيث كتب قائلاً:” المفروض الدولة تكرمنى لأن خليت الشعب يتلهي بموضوع رانيا يوسف وينسي معاناته”.

وفور نشر تلك التدوينة فسرها البعض على أن المذيع العراقي يطالب من خلالها الدولة المصرية بتكريمه مما عرضه للانتقاد من قبل البعض، وأوضح الفارس مقصده لـ “المستقلة”، نافياً هذا الإعتقاد مؤكداً أنه يتحدث عن الدولة العراقية وليست الدولة المصرية.

وأضاف أن رانيا يوسف تواصلت معه عقب نشره تلك التدوينة وأرسلت له تسجيل صوتي لتوضيح ما يعنيه وشرح لها الأمر، مشيراً إلى أنه برئ من الاتهامات التي وجهتها رانيا يوسف له والقضاء سوف يحكم بينهما.

وكانت الفنانة رانيا يوسف أصدرت بيانًا لها بشأن حلقتها في برنامج “مع الفارس” التي أثارت جدلًا واسعًا، بعد التصريحات التي أدلت بها خلال الحلقة وعرضتها لانتقادات لاذعة، وقدّمت اعتذارا لجموع الشعب المصري خاصة لكل فرد رأى أو سمع “حوارها المجتزأ”، وأعلنت البدء في اتخاذ كافة الإجراءات القانونية بمصر وبالعراق ضد المذيع نزار الفارس.

ومن جانبه أعلن هيثم عباس، محامي الإعلامي العراقي نزار الفارس، أنه بصدد اتخاذ إجراءات قانونية ضد الفنانة رانيا يوسف، وقال عباس، في بيان له: “كما يعلم الجميع، لقد استضاف الإعلامي نزار الفارس، الفنانة رانيا يوسف ببرنامجه (مع الفارس)، المذاع على قناة الرشيد العراقية، وانتقل الإعلامي وفريق عمله إلى القاهرة، بعد أن نسقت لهم الفنانة مكان التصوير داخل أحد أرقى فنادق القاهرة، وعند التحضير للتصوير أبدت الفنانة المصرية الموافقة الكاملة على كافة الأسئلة، إلا سؤالا واحدا فقط يتعلق بحياتها الشخصية وهو ما احترمه الإعلامي نزار الفارس”.

كما أكد الفارس من خلال مقطع فيديو له، أن رانيا يوسف أبدت رضائها عن الحوار، قائلاً: “إذا هي ليست راضية عن البرنامج لماذا وافقت على الأسئلة من البداية، ولماذا أرسلت رسالة صوتية تقول فيها إنها لن تندم على هذا الحوار؟”.

وأضاف في الفيديو: “أنا سألتك سؤال وأنتي قولتي لي مؤخرتي مميزة فأما بنعمة ربك فحدث، أنت اسأت لنفسك بنفسك أنا فقط سألت سؤال”.

ونوه نزار الفارس أنه في أقرب لقاء تليفزيوني سيكشف كل شيء حدث في كواليس تصوير الحلقة ،مؤكدًا استعداده نشر تسجيلات صوتية ومقاطع فيديو تثبت عكس مزاعمها.

 

 

 

التعليقات مغلقة.