فيديو.. رغم مرور 47 عاما إسرائيل ترفض هزيمتها فى حرب أكتوبر.. ونشطاء تويتر يسخرون من أفيخاي أدرعي

المستقلة/ منى شعلان/ تزامناً مع احتفالات المصريين بذكرى نصر أكتوبر المجيد ، من كل عام ، تأبى إسرائيل الإعتراف بهزيمتها ، التى شاهدها العالم بأكمله ، على الرغم من مرور 47 عاما ، ويبدو ذلك واضحا فيما يقوله أفيخاي أدرعي المتحدث باسم جيش الدفاع الإسرائيلي ، بمناسبة الإحتفال بهذا اليوم.

حيث كتب أدرعي ، عبر حسابه على موقع التدوينات القصيرة تويتر ، تغريدته المعهودة فى كل ذكرى لنصر أكتوبر ، قائلا:” الحرب لم تمنع جنودنا من احياء العيد وإقامة شعائره…الحرب التي بدأت بمفاجئة كبيرة على جبهتيْ سيناء والجولان وانتهت بالنصر العسكري”.

وأضاف :” حرب يوم الغفران أو حرب أكتوبر بدأت بمفاجاة كبيرة وانتهت بنصر عسكري إسرائيلي ولكن أعظم انجازاتها هو فتح أبواب السلام في المنطقة مع التوقيع على معاهدة سلام تاريخية بين إسرائيل علم إسرائيل وأعظم دولة عربية علم مصر.

وتابع :” الحرب التي فتحت أبواب السلام وحوّلت العدو إلى صديق علم مصر علم إسرائيل في مثل هذا اليوم عام 1973 اندلعت نيران حرب يوم الغفران. تسمى في إسرائيل حرب يوم الغفران وفي مصر تسمى حرب اكتوبر.

ومن هنا يتولى نشطاء تويتر ، مهمة الرد بسخرية ، عليه بالصور وبالأدلة التاريخية التى توضح تكذيبه لانتصار حرب أكتوبر ، مثل نشر صور الأسرى الإسرائيليين وهم يرتدون “الجلاليب الكستور” ، وهم أيضاً جالسون على الأرض في صحراء سيناء بعد دخول القوات المصرية واستردادها ، وصور أخرى لهم وهم أموات بجانب أسلحتهم المدمرة.

مع نشر مقاطع فيديوهات توثق كل لحظة لهذا اليوم العظيم ، وبالتحديد لحظة رفع العلم المصرى رغم أنف كل إسرائيلي ، وجاءت تعليقات النشطاء على النحو التالي:” السادات في اسرائيل قال اذا اردتم السلام فانا امد يدي لكم ..واذا اردتم الحرب ف لدي جيش اذا امرتهم اصبحوا معانا الان في قلب تل ابيب ، ٦ اكتوبر يوم يقف عنده التاريخ وقفه ، القوّات أخذت في يدها، بعد صدور الأمر لها، زمام المبادرة، وحققت مفاجأة العدو، وأفقدته توازنه بحركتها السريعة، ولست أتجاوز إذا قُلت أن التاريخ العسكري سوف يتوقّف طويلًا؛ بالفحص، والدرس، أمام عملية يوم السادس من أكتوبر سنة 73، مفاجأةحرب أكتوبر زلزال هز إسرائيل نفسيا وأدى إلى انهيار الدعامات الأساسي لنظرية الأمن الإسرائيلية ، تحيا مصر ويحيا جيشها وأبطال القوات المسلحة العظماء.

وردا على ذلك يحاول أفيخاي أدرعي ، إقناع نشطاء تويتر بحقيقة الأمر من وجهة نظر إسرائيل ، التى حققت إنتصارا عسكريا على حد قوله ، ونشر أدرعي ، منذ قليل مقطع فيديو يتضمن لقطات خاصة عن حرب أكتوبر ، وعلق قائلا :”لقطات خاصة تعرض لأول مرة من ميدان حرب الغفران على جبهة سيناء بالألوان ، الحرب بدأت بمفاجاة كبيرة وانتهت بنصر عسكري إسرائيلي ولكن يبقى أعظم انجازاتها للطرفيْن في فتح أبواب السلام في المنطقة.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.