فيديو.. بعد رسالتها إلى الرئيس السيسي.. ماجدة الرومي تتصدر تريند جوجل

المستقلة/- منى شعلان/ تصدرت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي، تريند مؤشر البحث العالمي جوجل ، بعد توجيه رسالة للرئيس عبدالفتاح السيسي خلال لقائها مع الإعلامية لميس الحديدي في برنامج “كلمة أخيرة” المُذاع على قناة “ON”، قائلة: “بشكر سيادة الرئيس على الثقة التي سمحت بفتح هذا القصر للتصوير به”، في إشارة إلى قصر القبة.

و أضافت الرومى قائلة : “بيقدر سيادة الرئيس يراهن على أنه نهار مصر بتعوزني أنا كمان جندي من جنودها”.

فى سياق آخر كشفت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي تفاصيل اللحظات التي عاشتها أثناء انفجار مرفأ بيروت، الذي وقع في أغسطس من العام الماضي، وأسفر عن مقتل أكثر من 200 شخص وإصابة الآلاف.

وقالت الرومي خلال اللقاء:”إنها وقت وقوع الانفجار كانت في منزلها الذي يبعُد عن المرفأ ورغم ذلك صارت الأرض تهتز وقت حدوثه، حيث شعرت بوجود زلزال قبل الانفجار بدقيقة.

وأضافت ماجدة الرومي : “البعض قال إنه اهد شهب نار في السماء، بينما توقعت أنه شيء تم تفجيره من تحت المياه بسبب قوة ارتجاج الأرض”، متابعة:”أكيد هناك خونة ومتواطئين لأنه ما في بلد بتقدري تخربيه كله من برا، بده يكون في جوة متعاونين، مشان هيك مؤلك كتير اللي عشناه”.

واستطردت : “والأكثر ألمًا هو انه لا يوجد نتائج ولا تحقيقات، وما زلنا غير قادرين على معرفة من وراء هذا الانفجار، وليس هناك إجابات على تلك الأسئلة المتعلقة بالحادث”، موضحة هذا الموضوع عاملي نوع من الغضب بس ما أعرف أعبر لك كيف”.

وروت ماجدة الرومي تفاصيل بكاء الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، على كتفها على هامش أحداث انفجار مرفأ بيروت ، قائلة:” ليس هناك شخص لديه ذرة إنسانية، ذهب إلى بيروت وشاهد كيف خربت البيوت وكيف دفع الناس حياتهم ثمن لجرائم الآخرين نتيجة وجودهم في المكان الخطأ بالوفت الخطأ، ولا يتأثر”.

أضافت: “طُلب مني أن أغني في المرفأ بعد أيام من الانفجار، وكان لا يمكن ولم أستطع أن أغني بعد أن جف الدم من على الأرض، وحتى لم أكن أستطع الحديث العادي حتى أغني ، لم يكن لدي الشجاعة للنظر على المرفأ ومعرفة ماذا حدث به”.

ووجهت حديثها للميس الحديدي قائلة: “تعرفي قد إيش بسمع صوت صريخ لناس بدون ما أسمعهم”، في إشارة إلى أن صوت صراخ الضحايا مازال في أذنيها حتى الآن.

 

التعليقات مغلقة.