الرئيس التونسى يأمر بفرض حظر تجول كامل في جميع أنحاء البلاد

المستقلة/-أحمد عبدالله/ أصدر الرئيس التونسي قيس سعيّد، الإثنين، أمرا رئاسيا يقضي بحظر التجوال بكامل البلاد من الساعة السابعة مساء إلى الساعة السادسة صباحا بالتوقيت المحلي

ويسري القرار من اليوم الإثنين 26 يوليو/ تموز حتى يوم الجمعة 27 أغسطس/ آب المقبل

واستثنى القرار، الحالات الصحية العاجلة وأصحاب العمل الليلي، مع إمكانية تعديل هذه المدّة ببيان يصدر من رئاسة الجمهورية.

وقالت الرئاسة التونسية في بيان، “يحجّر، بمقتضى هذا الأمر الرئاسي، تنقل الأشخاص والعربات بين المدن خارج أوقات منع الجولان إلا لقضاء حاجياتهم الأساسية أو لأسباب صحية مستعجلة، كما يُمنع كل تجمّع يفوق ثلاثة أشخاص بالطريق العام وبالساحات العامة”

وأوضحت “هذه الحاجيات الأساسية ومقتضيات تضبط ضمان استمرار سير المرافق الحيوية طبقا للأحكام المتعلقة بضبط الحاجيات الأساسية ومقتضيات ضمان استمرارية المرافق الحيوية في إطار تطبيق اجراءات الحجر الصحي الشامل”

كما أصدرت الرئاسة قرارا بمنع تجمع أكثر من 3 أفراد في الطرق أو الميادين العامة

وأعلن الرئيس قيس سعيد أمس الأحد تجميد كلّ أعمال مجلس النوّاب وإعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي من منصبه بعد يوم شهد مظاهرات ضدّ حركة النهضة الإخوانية في كثير من المدن في أنحاء البلاد، على الرغم من انتشار الشرطة بشكل كثيف للحدّ من التنقّلات

وجاءت هذه القرارات بموجب الفصل 80 من الدستور، وعقب اجتماع طارئ في قصر قرطاج، فيما تُواجه البلاد أزمة غير مسبوقة على المستوى السياسي والصحي أيضا في صراعات على السلطة وتعنت الإخوان.

التعليقات مغلقة.