عبد المهدي يعقد اجتماعاً مع القادة الأمنية ويصدر توجيهات حول التظاهرات

المستقلة / عقد رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، ليلة أمس السبت، اجتماعاً للقادة الامنيين لمناقشة اداء الاجهزة الامنية.

وذكر المكتب الاعلامي لعبد المهدي في بيان اطبعت عليه (المستقلة )، أن “رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عادل عبدالمهدي، عقد، اجتماعا للقادة الأمنيين بحضور وزير الداخلية، وجرى خلاله بحث آخر التطورات والتأكيد على أداء الأجهزة الأمنية لمهامها بحفظ الأمن والإستقرار وقيامها بواجباتها وفق التوجيهات بحماية المتظاهرين السلميين والممتلكات العامة والخاصة والمنشآت الحيوية في عموم البلاد “.

وكانت العاصمة العراقية بغداد، قد شهدت مواجهات جديدة أمس السبت بين القوات الأمنية والمتظاهرين الذين يطالبون بـ”إسقاط النظام”، ويتواجدون ليل نهار ساحة التحرير بوسط بغداد رغم وعود السلطة بالإصلاحات.

وقتل شخص الليلة الماضية وآخر السبت، بينما أصيب عشرات في أعمال عنف وقعت في الايام الاخيرة على جسرين في العاصمة قرب ساحة التحرير، الأول جسر الجمهورية الذي يصل الساحة بالمنطقة الخضراء، والثاني جسر السنك الموازي له. وانتشرت قوات مكافحة الشغب على الجسرين ولجأت إلى قنابل الغاز المسيّل للدموع سعياً لتفريق المتظاهرين الذين حافظوا على مواقعهم وأقاموا متراساً.

ومنذ الأول من تشرين الأول/أكتوبر، قتل 258 شخصاً خلال التظاهرات وأعمال العنف في العراق، بحسب أرقام رسمية.

التعليقات مغلقة.