شهد: عدم استغلال الفرص كانت مشكلة المنتخب الرئيسية

(المستقلة)…كشف  مدرب المنتخب الأولمبي عبد الغني شهد، أن عدم استغلال الفرص كانت مشكلة فريقه الرئيسية، وذلك بعد خروجه من الدور الأول بتعادله مع تايلاند 1-1 يوم الثلاثاء على ستاد راجامانغالا في بانكوك، ضمن الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الأولى في بطولة آسيا تحت 23 عاماً 2020 في تايلاند.
وتقدم المنتخب التايلاندي عبر هدف جاروينساك وونغورن من ضربة جزاء في الدقيقة السادسة، قبل أن يدرك العراق التعادل عن طريق محمد قاسم في الدقيقة (49).

وشهدت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الثلاثاء أيضاً تعادل أستراليا مع البحرين 1-1 على ستاد ثاماسات في باثوم ثاني.

وتصدرت أستراليا ترتيب المجموعة برصيد 5 نقاط من ثلاث مباريات، مقابل 4 نقاط لتايلاند و3 للعراق ونقطتين للبحرين.

وفي الدور ربع النهائي يلتقي منتخب أستراليا مع ثاني المجموعة الثانية، في حين يتقابل منتخب تايلاند مع أول المجموعة الثانية.

وقال شهد في تصريحات نشرها الموقع الرسمي للاتحاد الاسيوي، “كانت المباراة هجومية طوال 90 دقيقة، وسنحت لكلا الفريقين العديد من الفرص، وكان يمكن أن نحسم الفوز في آخر ربع ساعة”.

وأوضح ، “نحن بالنسبة لنا في منتخب العراق كسبنا جيلاً جديداً من اللاعبين، خاصة وأن معظم اللاعبين صغار السن وسوف يكون لهم مستقبل واعد”.

واضاف أن “اللعب مع فريق البلد المضيف يشكل ضغطاً على اللاعبين، خاصة وأنهم لا يمتلكون الخبرة الكافية، وبالتالي قد تضيع عليهم فرص أمام المرمى، ولكن في الجانب الإيجابي أعتقد أننا يجب أن نأخذ بعين الاعتبار نجاحنا في صنع الفرص أمام المرمى”.

وتابع ان “الفريق افتقد في هذه البطولة لعدد من اللاعبين المهمين، خاصة في خط الهجوم، والذين يمتلكون للقدرة على تسجيل الأهداف في أصعب الظروف، وهذا الأمر أثر بشكل كبير علينا”.

ويشارك في البطولة 16 منتخب تم تقسيمها على أربع مجموعات، وبحيث يتأهل أول فريقين في كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي، علماً بأن المنتخبات الحاصلة على المراكز الثلاثة الأولى تتأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية 2020 في طوكيو.

التعليقات مغلقة.