شاهد.. بكاء هالة صدقى على الهواء: والدتي توفيت بسببي

المستقلة/- منى شعلان/ انفعلت الفنانة المصرية هالة صدقي، وهددت بالانسحاب خلال تصوير حلقتها ببرنامج ”شيخ الحارة والجريئة“، الذي تقدمه المخرجة المصرية إيناس الدغيدي، وذلك بعدما وجه لها ”شيخ الحارة“ في فقرته سؤالًا محرجًا عن زوجها السابق ووالد أبنائها.

ورفضت هالة صدقي الحديث عن والد أبنائها بطريقة محرجة، قائلة: ”مقدرش أقول كده على أبو عيالي“، ثم هددت بالانسحاب من البرنامج، ما جعل إيناس الدغيدي تتراجع بقولها: ”مش هنخسرك عشان سؤال يعني خلاص“، ثم بكت مع نهاية المقطع.

وأشارت هالة صدقي إن جميع التجارب الزوجية التي تعرضت لها فاشلة، وإن أزواجها فاشلون، مشددة على أنها الوحيدة التي لم تكن فاشلة في هذه التجارب، وأعلنت عدم زواجها مرة أخرى.

وأضافت أن والدتها توفيت بسببها، كونها قبل وفاتها مباشرة وصلها إعلان قضية ضدها، معقبة: ”ماتت من حرقة الدم ومشاكلي وجعت قلبها“، ثم بكت على الهواء حزنًا على فراق والدتها.

وكشفت هالة صدقي عن رأيها في المثليين، قائلة “هم أحرار، وأنا لا أعرف مع من أتعامل، أنا لي في الإنسان الذي أتعامل معه ولا علاقة لي بدينه ولونه”.

وأضافت صدقي خلال اللقاء: “يا فرحتي! هناك شخص يراه المجتمع طبيعيا ويكون قاتلا أو متطرفا”، متابعة:”المجتمع لا يقبل المثلي جنسيا ولكن أنا لا أحاسب كل شخص على اتجاهاته ومن الممكن أن يكون قد ولد على هذا الحال وتعرض للتحرش في الصغر”.

وأشارت: “لن أبحث في تاريخ المثلي جنسيا وأنظر إلى طريقة تعامله معي، فهو لا يظهر على الفرد إذا كان مثلي الجنس أم لا”.

وهاجمت هالة صدقي الفنان المصري رامز جلال، كاشفة عن سبب رفضها الظهور معه في برامجه التي يقوم فيها بصناعة مقلب في ضيوفه، موضحة أنها لا توجد لديها مشكلة في المقلب ذاته ولكنها تعيب على رامز سخريته من زملائه الفنانين، وأكدت أنها ترفض ”التهزيق“.

وعقبت بشأن رفضها عرض حلقتها مع رامز جلال بعدما وقعت ضحية في أحد برامجه، قائلة إنها طلبت مشاهدة الحلقة بعد المونتاج، لكنه رفض مدعيًا أن المونتاج في الخارج، فطلبت منه السفر لمشاهدته، وقوبل طلبها من إدارة البرنامج بالرفض فاضطرت لرفض الظهور معه.

واستطردت هالة صدقي قائلة: ”الإهانة وتعليقاته على الفنان هي اللي بتضايقني، والناس بتحب تتفرج عشان بيحبوا يشوفوا الفنان متبهدل، ده فيه نوع من الغل“، منوهة أن أولادها يحبون برنامجه وطلبوا منها الظهور معه، لكنها ردت عليهم بقولها: ”تحبوا تشوفوا مامي بتتشتم؟“.

 

 

 

التعليقات مغلقة.