رونالدو يُفضل البقاء في جزيرة ماديرا البرتغال ولا يعود إلى إيطاليا

(المستقلة) …قرر كريستيانو رونالدو أن يظل في جزيرة ماديرا وأن لا يعود إلى إيطاليا وفريقه يوفنتوس إلا عندما تتحسن الأمور بسبب تفاقم الأمور في شمال إيطاليا بانتشار عدوى فيروس كورونا.

وساءت الأوضاع أكثر في نادي السيدة العجوز بعد اكتشاف إصابة مدافع الفريق دانييلي روجاني بالفيروس ليلة أمس، مما جعل جميع لاعبي اليوفي يدخلون في الحجر الصحي انتظاراً للكشف عليهم.

وكان رونالدو قد سافر إلى البرتغال لحضور عيد ميلاد شقيقته وزيارة والدته دولوريس، وكان من المقرر أن يعود إلى إيطاليا يوم الخميس.

رونالدو يُفضل البقاء في البرتغال بعد تطورات الكورونا

ولكن حسب التقارير الصحفية الأخيرة فإن رونالدو قرر عدم العودة إلى إيطاليا حالياً والبقاء في ماديرا انتظارً للتطورات المتعلقة بالطوارىء الصحية الحالية.

وكان رونالدو قد اختلف مع الاتحاد الأوروبي بشأن استمرار منافسات دوري أبطال أوروبا وإجراء مباراة أولمبيك ليون في موعدها، ولكن بعد إصابة روجاني بالفيروس ربما أصبح من المؤكد بالفعل عدم إقامة اللقاء الذي كان مقرراً له الأسبوع المقبل.|(النهاية)

التعليقات مغلقة.