روسيا تنجح في مفاوضات “هدنة الحرب” بين أرمينيا وأذربيجان

المستقلة /- أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الجمعة، أن أرمينيا وأذربيجان، أكدا مشاركتهما في مفاوضات بموسكو لوقف إطلاق النار في إقليم قره باج.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في تصريحات صحفية: “باكو ويريفان أكدا مشاركتهما في مفاوضات في موسكو وتجرى الآن استعدادات نشطة”، وفقًا لوكالة “نوفوستي” الروسية.
وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، دعا في وقت سابق من اليوم، أطراف الصراع في إقليم قره باج، إلى وقف الأعمال القتالية ومراعاة الاعتبارات الإنسانية في منطقة النزاع.
وقال قصر الكرملين الروسي في بيان: “بعد سلسلة مفاوضات هاتفية مع رئيس جمهورية أذربيجان إلهام علييف، ورئيس وزراء جمهورية أرمينيا نيكول باشينيان يتوجه الرئيس الروسي بدعوة لوقف الأعمال القتالية التي تجرى في منطقة قره باج ومراعاة الاعتبارات الإنسانية بهدف تبادل جثث القتلى والأسرى”.
وكان الرئيس الأرميني ارمين سركيسيان، دعا إلى وقف تأجيح الصراع في قره باج لوقف نزيف الدماء، مشددا على ضرورة خروج تركيا من الحرب الدائرة مع أذربيجان.
وأضاف ارمين سركيسيان، خلال لقائه مع الإعلامي عمرو عبد الحميد ببرنامج “رأي عام” المذاع على فضائية “TeN”، أمس، أن بوتين قال إن روسيا لديها اتفاقات مع دولة أرمينيا وليس مع إقليم قره باج، وسوف تدافع عنها، لأن شعب قره باج قرروا باستفتاء أنهم يريدون جمهورية مستقلة، واعترفنا بهذا الاستفتاء، ونحن نريد التبسيط ولا نريد التعقيد في الوقت الحالي، ونحن سنعترف بإقليم قره باج عندما يعترف به الجميع.
وتابع: لا نريد تعقيد الأزمات ولا نريد العودة إلى زمن التطهير العرقي، وأنه على تركيا الخروج من الصراع الدائر في قره باج معقبا: “ارجوكي يا تركيا اخرجي من الصراع”.

التعليقات مغلقة.