رانيا يوسف تلجأ إلى مباحث الإنترنت بعد تدشين هاشتاغ مسيء لها

المستقلة/-منى شعلان / أعلنت الفنانة المصرية رانيا يوسف، لجوئها إلى مباحث الإنترنت، ضد بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد تدشين هاشتاغ يحمل لفظ مسيء لها على خلفية نشرها صورة لها مع رئيس نادي برشلونة خوان لابورتا.

ونشرت رانيا بعض تعليقات مُستخدمي الهاشتاغ، وكتبت عبر حسابها الشخصي على موقع التغريدات القصيرة “تويتر”: “سيتم تقديم بلاغات بصور وسكرين شوت لكل التويتات المُشاركة بالهاشتاغ المسيء”.

وعلقت على الهاشتاغ في تدوينة سابقة، قائلةً: “قمة الوقاحة وقلة الأدب علشان صورة اتصورتها.. قبلت الضحك وقولت طبيعي مش لازم نقف على كلمة عادية، إنما توصل لهاشتاغ عنوانه قذر زي كل شخص مُشارك فيه، لمجرد إن واحدة ست شجعت الكورة أو بتتكلم عنها.. متحرشين أقذر من بعض بكل واحد مشارك في الهاشتاغ ده .. متحرشين ولازم يتفضحوا”.

وكشفت رانيا يوسف كواليس لقائها برئيس نادي برشلونة “خوان لابورتا”، الذي التقته خلال قضاء عطلتها الصيفية في إسبانيا داخل أحد المطاعم.

وقالت “يوسف” خلال تسجيل صوتي لـ”ET بالعربي” إن “خوان لابورتا” هو من طلب التصوير معها: “بقضي إجازتي في برشلونة لمدة عشر أيام.. الويتر مغربية بنوتة مغربية اتصورت معايا هي وكذا حد تاني”.

وتابعت: “وهو كان قاعد قصادي فطلب الويتر وسألها مين دي؟ قالت له ممثلة مصرية مشهورة قالها ممكن أتصور معاها، و اتصورنا وتعرفنا وهو راجل لطيف ومهذب وصورة لطيفة وأنا طبعا بهزر، أنا هلعب في الفريق وأنا بشجع برشلونة”.

 

التعليقات مغلقة.