رئيس أتحاد الغرف التجارية يلتقي مسؤول مركز التجارة الدولية والوفد المرافق له.

المستقلة/- بحث رئيس أتحاد الغرف التجارية العراقية عبدالرزاق الزهيري، اليوم الثلاثاء، مع كِيفَ نيجونّ مسؤول مركز التجارة الدولية  مستجدات الوضع الاقتصادي بعد جائحة كوفيد ١٩ للنهوض بالواقع التجاري والزراعي والصناعي للعراق .

ويعد المركز وكالة للتعاون التقني لمؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية ومنظمة التجارة العالمية ، ويعمل على انجاح أعمال المشاريع الصغيرة الناجحة في البلدان النامية عن طريق توفير الشركاء، وحلول لتنمية التجارة مع القطاع الخاص، ومؤسسات دعم التجارة وصانعي السياسات.

ويأتي هذا اللقاء أستكمالا للجهود التي بذلها أتحاد الغرف التجارية للارتقاء بواقع القطاع الخاص عموماً والواقع التجاري بالخصوص  كون الاتحاد الشريك الاساسي والفعال في مشروع سافي ( SAAVI)والذي يعتبر من المشاريع العالمية الرائدة ، فالبرنامج الان في طور العمل على تنفيذ المشاريع المتعلقة بمزارع الطماطم والدواجن والبيض ضمن سلسلة الامن الغذائي لجمهورية العراق.

وقال الزهيري ان اللقاء تضمن التباحث بشان ادارة الاعمال واقامة الورش  والتدريب المستمر لتمكين المرأة في العراق وهناك مبالغ مجزية تمنح للمتدربين بعد تدريبهم وتأهيلهم .

وأشار الى ضرورة اعداد دراسة معمقة لمثل هذه المشاريع والاستفادة من الخبرات والامكانيات التي يوفرها الاتحاد والتوأمة مع مايستجد في العالم من برامج وخطط ابدى السيد الزهيري استعداد اتحاد الغرف التجارية باطلاق المشروع الاول قريبا انشاء الله ضمن سلسلة القيمة المضافة لستراتيجية الامن الغذائي.

من جانبه قال نيجونّ  المتخصص في بحوث وأستراتيجيات التصدير: لقد حظينا باجتماع مهم ومثمر هذا اليوم مع رئيس  أتحاد الغرف التجارية العراقية ..واسسنا لمرحلة مهمة من مراحل التعاون المستقبلي ..فبالنسبة لنا العمل مهم مع القطاع الخاص..فضلا على العمل مع السلطات العراقية من اجل الهدف الاسمى هو التبادل التجاري وخلق فرص عمل للشباب العراقيين من خلال التعاون والتدريب مع مفاصل القطاع الخاص العراقي .

وأضاف من أجل تحقيق هذا الامر  فان لدينا الرغبة الكاملة   للعمل مع أصحاب القرار واستثمار التمويل الممنوح من الاتحاد الاوربي .

التعليقات مغلقة.