حكم نهائي بشأن محاكمة مي العيدان بتهمة التنمر على أحمد بدير

المستقلة/- منى شعلان/ أعلنت الإعلامية الكويتية، مي العيدان، آخر تطورات النزاع القضائي بينها وبين الفنان المصري أحمد بدير، بعد رفعه دعوى قضائية، يتهمها فيها بسبه وقذفه، والسخرية منه عبر صفحتها على موقع الصور والفيديوهات “إنستغرام”، ووصفها له بـ”الأقرع”.

وقالت العيدان، عبر حسابها على موقع “إنستغرام”: “تم الحكم اليوم ببراءتي من القضية التي رفعها عليّ الفنان المصري أحمد بدير بالكويت، وبراءتي من الإساءة له”.

وأضافت الإعلامية الكويتية ؛ “شكراً للقضاء الكويتي النزيه، والمحامي ضاري الواوان، وطاقم مكتبه، ودفاعه عني بهذه القضية وبالنهاية لا يبقى سوى وجهه تعالى”.

وقرر الفنان المصري أحمد بدير مقاضاة الإعلامية الكويتية مي العيدان، بسبب تنمرها عليه، من خلال منشور لها عبر حسابها على “إنستغرام”، عندما نشرت صورة لابنته “سارة”، وأشادت بجمالها قائلة: “مُزة بنت الأقرع”.

وقال المحامي المصري، أشرف عبدالعزيز، الوكيل القانوني للفنان أحمد بدير، عبر بيان له، إن مي العيدان قامت بالتنمر بموكله وتوجيه سب و إساءات لفظية في حقه بصفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”.

وردت العيدان حينها بأنها لن تصمت بشأن قرار أحمد بدير مقاضاتها، وأكدت عبر صفحتها على “إنستغرام” أنها ليست خائفة ومستعدة لدخول ساحة القضاء أمامه، معقبة: “أحب أقول لأحمد بدير المحاكم مفتوحة من 7 صباحاً.. توكل على الله واللي ما اطاوله في إيدك طاولة برجلك.. قضيتك خسرانة من الآن بأن القانون يحاسب على السب والقذف ونسب شيء ليس فيك أصلاً”.

 

التعليقات مغلقة.