حرب فنية بين ممالك النار و المؤسس عثمان

(المستقلة) ريم حمدان / منذ اسابيع و الحرب  بين مسلسلي المؤسس عثمان التركي و ممالك النار الإماراتي ، مشتعلة لتنقل الصراع السياسي الى شاشات التلفزيون.

و بدأت منصات التواصل الاجتماعي منذ الإعلان عن موعد عرض المسلسلين جدلاً كبيراً ، حيث يتناول مسلسل ممالك النار نهاية حقبة المماليك وحربهم ضد الدولة العثمانية،بينما يتحدث مسلسل المؤسس عثمان عن فترة نشأة الدولة العثمانية.

ويبدو ان تأثير الخلافات السياسية  تحولت إلى معركة فنية بين تركيا والإمارات التي تربطهما علاقات متوترة وعداوة دائمة بين البلدين.

وما يمكن طرحه للتساؤل هنا  :  هل تم انتاج مسلسل ممالك النار الإماراتي والممول سعودياً ،حتى يحارب مسلسل المؤسس عثمان التركي؟ الاجابة متروكة للجمهور بعد مشاهدة المسلسلين.

 

 

 

التعليقات مغلقة.