حاكم دبي: مجموعة العشرين منصة اقتصادية يتوحد حولها العالم

المستقلة/- قال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أن مجموعة العشرين هي المنصة الاقتصادية الأكبر عالمياً التي يتوحد حولها العالم للتصدي للتحديات المشتركة وتجاوزها، وأن دولة الإمارات ستظل داعمة لكافة المبادرات الدولية المشتركة، ولكافة السياسات والمشاريع التي تضمن بناء مستقبل مستدام للأجيال القادمة.

وأضاف بن راشد: “أبرزت الجائحة التي يواجها العالم اليوم الدور الذي تقوم به مجموعة العشرين كمنصة اقتصادية يتوحد حولها العالم لمواجهة التحديات المشتركة وتجاوزها، ويناقش من خلالها سُبل اغتنام أهم الفرص المتاحة أمام الدول والحكومات والاستفادة منها لمستقبل أفضل للشعوب والعالم، فالخطر اليوم يستهدف الجميع حول العالم دون استثناء، والمصير أصبح واحدا ومشتركا للإنسانية”.

وأكد أن دولة الإمارات كانت حريصة منذ بداية الأزمة، وبتوجيهات من الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، على لعب دور فعال ورئيسي في دعم الجهود الدولية للتصدي للوباء، والمساهمة في مختلف أوجه التعاون والتنسيق الدولي للتعامل مع الفيروس، وصولاً لوضع آليات وحلول طارئة وفعالة للأزمة التي يعيشها العالم بجميع دوله على حد سواء، والتي لا تقتصر أخطارها على القطاع الصحي فقط، بل تمتد لقطاعات وجوانب أخرى أهمها الجانب الاقتصادي والمجتمعي.

التعليقات مغلقة.