توفيق عبد الحميد يطالب الجمهور بالدعاء له بعد إصابته بكورونا

المستقلة/- منى شعلان/ أصيب الفنان المصري توفيق عبد الحميد، مؤخرًا، بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، ويخضع الآن للعزل المنزلي، وتطبيق بروتوكول العلاج الخاص بالفيروس.

وطالب “عبد الحميد”، من جمهوره ومحبي الدعاء له بالشفاء العاجل وتجاوز أزمته الصحية، لافتًا إلى أن صحته مستقرة تمامًا، ولا يعاني من أي أعراض خطيرة من التي يسببها الفيروس، و لكن يعاني من اضطراب التنفس وعدم القدرة على الحديث المستمر.

وأوضح الفنان توفيق عبد الحميد، فى لقاء متلفز له مؤخراً، سبب عدم مشاركته في الأعمال وابتعاده عن الشاشة لسنوات طويلة حيث ظن البعض أنه قد اعتزل الفن ، وكانت المفاجأة حين قال إنه لازال يعرض عليه أعمال كل عام، ولم يمر عام واحد دون أن يعرض عليه عمل، ولكن كان يعتذر نظرًا لأنها أدوار سطحية، مؤكدًا عدم تقديمه لأعمال لمجرد التواجد فقط، فهذا الأمر يكون في بداية ظهور أي فنان، ولكنه الآن يريد أن يقدم دور ليستمتع به ويرى فيه الشغف الذي يحمسه له.

يذكر أن آخر الأعمال السينمائية، التي قدمها الفنان توفيق عبدالحميد فيلم “حلم العمر” الذي شارك في بطولته أمام حمادة هلال، ودينا فؤاد، ورامي وحيد، وهالة فاخر، ومنة عرفة، وهو من تأليف نادر صلاح الدين، وإخراج وائل إحسان.

 

 

التعليقات مغلقة.