الكويت تعلن عن وفاة أمير البلاد صباح الأحمد الجابر الصباح

المستقلة /أعلنت الكويت، مساء الثلاثاء، عن وفاة أمير البلاد صباح الأحمد الجابر الصباح عن عمر ناهز 91 عاما.

وقال الديوان الأميري الكويتي، لإي بيان مقتضب له: “ببالغ الحزن والأسى ننعى إلى الشعب الكويتي والأمتين العربية والإسلامية وشعوب العالم الصديقة وفاة المغفور له بإذن الله تعالى صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت الذي انتقل إلى جوار ربه”.

وفي 11 أيلول الجاري، نفى الديوان الأميري في الكويت أنباء متداولة على وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن وفاة أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ( 91 عاما).

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) تأكيد وزير شؤون الديوان الأميري، علي جراح الصباح، أن الديوان على تواصل مستمر مع نائب رئيس الحرس الوطني الذي يرافق الأمير في رحلة علاجه إلى الولايات المتحدة، وأن الحالة الصحية لأمير الكويت مستقرة وأنه يتلقى العلاج المقرر.

ومنذ 23 تموز، يمكث أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الصباح، في الولايات المتحدة، لاستكمال العلاج الطبي بعد جراحة لحالة غير محددة خضع لها في الكويت.

وكان الصباح قام في 2019 برحلة علاجية في الولايات المتحدة استمرت ستة أسابيع، تخللها إلغاء لقاء مع الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بسبب وضعه الصحي.

ويحكم الأمير الكويت، منذ كانون ثاني 2006، وعرف عنه العقلانية والحكمة الكبيرة في تعامله مع القضايا الاقليمية، إذ ضغط مرارا لاستخدام الدبلوماسية في حل المشاكل الاقليمية، واستضاف مؤتمرات رئيسية من أجل توفير المنح لصالح دول مزقتها الصراعات مثل العراق وسوريا.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.