تصريح صادم من إليسا بشأن إسرائيل.. فما الأمر ؟

المستقلة/ – منى شعلان/ تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، تصريح تليفزيوني منسوب للفنانة اللبنانية إليسا عبر قناة “إم تي في”، تتحدث من خلاله عن إسرائيل.

نشرت صفحة “إسرائيل بالعربية”، عبر حسابها على موقع التدوينات القصيرة تويتر تصريح إليسا الذي جاء تحت عنوان “أكبر كذبة كنا نعيشها أن إسرائيل هي عدونا”، وعلقت الصفحة: “كل الاحترام للفنانة إليسا على كلمة حق الحقيقة هي الدواء المُرّ لهذا السبب لا يستطيع الكثيرون تناوله الا الشجعان”.

من جانبه، نفى أمين أبي ياغي، مدير أعمال الفنانة إليسا، هذا التصريح وقال فى تصريحات له:”إذا خرج هذا التصريح عبر صحيفة إسرائيلية فأكيد ستكتب على ذوقها هذه القصة عن إليسا”، مشيرا إلى أن إليسا لم تجر أي مقابلة في الفترة الأخيرة أو ربما قاموا بتحوير كلامها في المقابلة عبر شاشة MTV بمناسبة 20 عاماً على مسيرتها الفنية أي قبل ثلاثة أشهر، نافياً نفيا قاطعا أن تقوم إليسا بهكذا تصريح.

وفى سياق آخر ، كشفت إليسا، عن أسباب زيارتها لطبيب نفسي منذ 15 عاما، خلال حلقة بودكاست يطرح لها عبر تطبيق أنغامي موضحة أن “الصحة النفسية لعبت دوراً هاماً وأساسياً في حياتها”.

وقالت إليسا إن زيارتها للطبيب النفسي جاءت لمساعدتها في تخطي الكثير من المشاكل والصعوبات التي تعرضت لها.

وأوضحت، أنها بدأت في زيارته منذ 15 عاماً وهو ما ساعدها على الشعور بالاستقرار الذهني والوصول للتوازن النفسي في الوقت الذي تعرضت فيه للضغوطات واستطاعت أن تمر منها بسهولة.

وانتقدت إليسا، “النظرة في المجتمعات الشرقية التي لا زالت تعتبر أن الذهاب للطبيب النفسي يكون للمجنون فقط، مشددة على ضرورة كسر هذا الحاجز خاصة مع مواجهة الكثير من الضغوطات في الفترة الحالية”، قائلة “لم نكن مهيئين لها لا صحياً ولا نفسياً خاصة في المجتمع اللبناني سواء الأزمة الاقتصادية أو وباء كورونا”.

واعتبرت أن “العصبية هي جزء أساسي من ظهور كثير من الأمراض في جسم الإنسان”، مطالبة كل “من يرغب في تأسيس أسرة التواصل مع مختص أو طبيب نفسي لمعرفة كيفية تهيئة حياة طبيعية وسليمة للأطفال وكيفية التعامل معهم”.

 

التعليقات مغلقة.