تحالف الفتح يستنكر جريمة الرضوانية البشعة

المستقلة/ – استنكر تحالف الفتح الذي يترأسه هادي العامري ، العمل الإرهابي الذي اودى بحياة سبعة اشخاص في منطقة الرضوانية بالعاصمة بغداد، مطالباً الحكومة بكشف من يقف خلف هذه “الجريمة البشعة”.

وذكر بيان تلقت المستقلة اليوم الثلاثاء ، أن “تحالف الفتح يعرب عن ادانته واستنكاره الشديد للخرق الامني الذي حدث امس وراح ضحيته عائلة مكونة من سبعة اشخاص، هي جريمة بشعة وعدوان على ابناء شعبنا الصابر”.

وأوضح “اننا في هذه اللحظة العصيبة التي يمر بها الوضع الامني ندين هذه الاعمال من اي مصدر اتت، حيث تستهدف ارواح الابرياء وتنتهك حرمة المناخ الوطني وتستهدف السلم والامن المجتمعي”.

وبين ان “الارهاب وخلاياه ومجموعاته الغاشمة تهديد مباشر للسلم والامن والاستقرار الوطني وهو يحاول عبر هذه العمليات والخروقات خلط الاوراق وبث الفتنة الشوهاء واتهام الفصائل الوطنية المجاهدة”.

وطالب التحالف، الحكومة والاجهزة الامنية بـ”العمل الجاد والحازم من اجل كشف من يقف خلف هذه الجريمة البشعة وان لا تسمح لقوى الارهاب والجريمة ان تعبث بأمن العراق وشعبه و حماية العراقيين من استهداف الارهاب وقوى الفتنة”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.