بعد نجاتها من الموت بأعجوبة.. حليمة بولند: الحمدلله إنى عايشة

المستقلة/ منى شعلان/ تصدرت الإعلامية الكويتية حليمة بولند ، مؤشر البحث العالمي جوجل ، خلال الساعات القليلة الماضية ، بعد نجاتها من الموت المحقق إثر خضوعها لجرعة تخدير “بنج” زائدة عن المطلوب ، كادت أن تنهي حياتها.

وكشفت حليمة فى تغريدة لها عبر تطبيق سناب شات ، تفاصيل ما حدث لها قائلة : “الحمد لله أنا للحين عايشة”، وتابعت: “اليوم شفت الموت بعيني قسم بالله لانه الظاهر انه جرعة التخدير كانت زايدة عليه وحسيت ان روحي قاعد تطلع ورب الكعبة قمت اتشهد، وأقرأ قرآن وركبولي أكسجين، والحمد لله قمت بالسلامة، وبصلي 100ركعة شكر الحين”.

ووجهت نصيحة لمتابعيها قائلة: “ديروا بالكوا من البنج والتخدير في العيادات والله نصيحة من تجربة حبيت أفيدكم من تجربتي عشان تخلون بالكم والله الحافظ يا رب”.

وفى سياق آخر ، فاجأت الإعلامية الكويتية حليمة بولند جمهورها مؤخراً بارتداء الحجاب في أحدث إطلالاتها عبر “سناب شات”.

وعلقت حليمة على الصورة التي نشرتها بطريقة ساخرة قائلة: “كلكم ناطرين هاللوك”، وتابعت: “الإعلان بوقته، والحجاب هو حجاب القلب والأخلاق وليس حجاب الرأس فقط”.

يذكر أن النيابة العامة الكويتية، قد أخلت سبيل حليمة بولند بكفالة مالية بلغت 3000 دينار في القضية الشهيرة إعلامياً بـ”مشاهير السوشال ميديا” والمتورطين في قضايا غسل أموال وإعلانات غير مشروعة.

 

التعليقات مغلقة.