بعدد سكان الأرض.. تعرف على الأغنية التى حصدت 7 مليار مشاهدة بعد 3 سنوات من طرحها

المستقلة/ منى شعلان/ استطاعت الأغنية الشهيرة “ديسباسيتو” ، للمطرب لويس فونسي، ودادي يانكي،من تحقيق نجاح عالمي منذ طرحها بعام 2017 وحتى الآن، ووصلت إلى كل سكان كوكب الأرض تقريبا .

الأغنية الأسبانية Despacito،طرحت فى يناير 2017 عبر موقع يوتيوب، ووصل الفيديو كليب الخاص بالأغنية إلى أكثر من 7 مليار مشاهدة عبر القناة الرسمية للمطرب لويس فونسي ، والرقم الذى حققته يعد ضخما مقارنة بعدد سكان الكوكب الذى يبلغ حتى تلك اللحظة حوالى 7.8 مليار شخص.


وبعد إطلاق الأغنية بوقت قصير تمكن النجم الإسباني لويس فونسي من تحقيق رقم قياسي لأسرع قناة يوتيوب حصولاً على ملايين المشتركين في وقت قصير، ويذكر ان عدد المشتركين في قناته وصل الآن لأكثر من 28 مليون مشترك، وكذلك دادي يانكي الذي ارتفع عدد المشتركين في قناته ووصل الآن لأكثر من 31 مليون مشترك وبذلك يعد يانكي واحداً من أكثر المغنيين حصولاً على المشتركين على قناته في يوتيوب.

 

وتصدرت الأغنية بعد أيام قليلة من طرحها، قوائم سباقات الأغاني في 35 دولة حول العالم، وهيمنت على المحطات الإذاعية. وتم بث الأغنية 4.6 مليار مرة عبر منصات بارزة، مما يجعلها أكثر أغنية بوب باللغة الإسبانية نجاحا على الإطلاق.

ونجحت أغنية “ديسباسيتو “في الانتشار بين الأسر والتراقص على أنغامها، ودندنة بعض كلماتها، بالرغم من أن كلمات الأغنية بالكامل باللغة الإسبانية، وجهل العديد من سكان العالم بمفردات تلك اللغة، وكتبت كلمات الأغنية البنمية إريكا إيندر، والفيديو كليب من إخراج كارلوس بيريز.

وتعني “ديسباسيتو” كلمة “ببطء” في اللغة العربية، ولنطق المطرب البورتوريكي لويس فونس ودادي يانكي الكلمة بشكل بطيء ومتكرر، استطاع العديد من مستمعي الأغنية ترديدها، ومن ثم البحث على معناها، وقام العديد من المشاهير بترديد كلماتها بعدّة لغات، ما زاد في انتشارها في كلّ أنحاء العالم.

ويرى العديدون من خبراء الموسيقى أن من أسباب نجاح الأغنية هو اعتبارها بمثابة المزيج لعدة إيقاعات لاتينية راقصة، من بينها “بوب لاتيني، كومبيا، ريغيتون” .

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.