باستخدام آلة تصوير الأسنان بالأشعة السينية ..ابتكار يعالج الأمراض العصبية

المستقلة /- ابتكر باحثون في علم الأعصاب من مختبر أرغون الوطني التابع لوزارة الطاقة الأمريكية DOE، ومن أربع جامعات في الولايات المتحدة، تقنية جديدة تعالج الأمراض العصبية المسببة لإعاقة في الحركة، وأمراض الألم والاكتئاب المزمنين، بطريقة غير جراحية، وذلك من خلال تسليط ضوء ليزر على الدماغ، باستخدام جهاز تصوير الأسنان بالأشعة السينية.

وبحسب موقع Newswise الإخباري، تعمل تقنية الفريق البحثي على تحفيز الخلايا العصبية لاسلكياً بالأشعة السينية، لإعادة تشكيلها، حيث يمكن أن تحسن حياة المرضى الذين يعانون من اضطرابات الدماغ.

وقالت إيلينا روزكوفا، الباحثة المشاركة في الدراسة: ”نهجنا غير غازي وعالي الدقة، حيث لا يتطلب سوى مصدر أشعة سينية مثل الآلة الموجودة في عيادة طبيب الأسنان، ويمكن أن يصبح علاجاً روتينياً باستخدام جهاز صغير“.

وبيّنت روزكوفا أن التقنية ستقضي على الجراحة العصبية الغازية للدماغ المستخدمة حاليًا والتي تتطلب تحفيزا عميقا للدماغ لعلاج الاضطرابات العصبية عندما لا يكون العلاج الدوائي التقليدي خيارًا مناسباً.

واختبر الباحثون التقنية في مختبر جامعة ميريلاند الأمريكية، على مدى شهرين باستخدام جهاز صغير محمول للأشعة السينية.

وأثبتت النتائج أن الإجراء يعمل كما هو مخطط له، حيث استجابت أدمغة فئران تم تعديلها لإجراء التجربة، وتفاعلت مع الضوء الأحمر لنبضات الأشعة السينية.

وأوضح الفريق البحثي أن التقنية يمكن تطبيقها أيضاً في علاج مشاكل القلب والعضلات التالفة.

ويعاني الكثير من الناس في جميع أنحاء العالم من اضطرابات الدماغ المرتبطة بالحركة، حيث يبلغ عدد المصابين بمرض الصرع حول العالم نحو 50 مليون شخص، ومرض الرعاش 40 مليوناً، ومرض باركنسون 10 ملايين تقريباً.

التعليقات مغلقة.