ايلون ماسك يعتزم استخراج غاز من ولاية تكساس لإطلاق مركبته الفضائية

المستقلة/- يعتزم إيلون ماسك، رجل الأعمال الأمريكي الشهير رئيس شركة تيسلا لصناعة السيارت، حفر آبار الغاز الطبيعي بجنوب ولاية تكساس للحصول على الوقود والطاقة الكهربائية الخاصة به، بهدف تشغيل مركبة سبيس إكس الفضائية “ستارشيب.

وقالت بلومبرج، تتطلع الشركة التي أسسها أغنى شخص في العالم إلى حفر آبار الغاز بالقرب من منصتها لإطلاق المركبات الفضائية في “بوكا شيكا” بـ”تكساس”، والتي استضافت سابقًا عمليات إطلاق أولية للشركة الأمريكية مصنعة مركبات الفضاء، وسيتم تزويد موقع الشركة بما لا يقل عن خمس آبار غاز، فضلًا عن محطتين للطاقة تعملان بالغاز.
وتم تعليق هذه الخطط حاليًا بسبب نزاع قانوني بين الشركة التابعة لسبيس إكس، لوم ستار مينرال ديفلوبمنت، ودالاس بتروليوم جروب، التي تدعي ملكية بعض الآبار الخاملة الواقعة بنفس المنطقة.
ودعا ماسك”، منذ فترة طويلة للتحول نحو الطاقة المتجددة والسيارات الكهربائية لدرء أزمة المناخ، مشيرًا إلى هدفه الأساسي وهو استخراج الكربون من الغلاف الجوي واستخدامه لإنتاج الوقود، ولكن لم يتم التوصل إلى هذه التقنية القادرة على ذلك حتى الوقت الحالي.

التعليقات مغلقة.