الوقف السني يستنكر الهجوم الذي وقع بالقرب من كنيسة نوتردام

المستقة / – استنكر ديوان الوقف السني في العراق، الهجوم الذي وقع بالقرب من كنيسة نوتردام في مدينة نيس الفرنسية، مؤكداً إنها تتنافى مع تعاليم الإسلام السمحة.

وذكر مدير الوقف سعد كمبش في بيان تلقت المستقلة نسخة منه اليوم الجمعة، أنّ “ديوان الوقف السني، يدين بشدة الهجوم الإرهابي البغيض الذي وقع صباح الخميس، بالقرب من كنيسة نوتردام في مدينة نيس الفرنسية، والذي أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة آخرين”.

وأضاف كمبش، أن “الديوان يؤكد أنه لا يوجد بأي حال من الأحوال مبرر لتلك الأعمال الإرهابية البغيضة التي تتنافى مع تعاليم الإسلام السمحة وكافة الأديان السماوية”، داعيا إلى “ضرورة العمل على التصدي لكافة أعمال العنف والتطرف والكراهية والتعصب”.

وأشار إلى إن “الديوان إذ يدين ويستنكر هذا الحادث الإرهابي البغيض، فإنه يحذر من تصاعد خطاب العنف والكراهية”، داعيا إلى “تغليب صوت الحكمة والعقل والالتزام بالمسئولية المجتمعية خاصة عندما يتعلق الأمر بعقائد وأرواح الآخرين”.

وقدم كمبش، “العزاء والمواساة إلى أسر الضحايا، والشعب الفرنسي”.

التعليقات مغلقة.