النني وسواريز أحدث ضحايا فيروس كورونا

(المستقلة) واصل فيروس كورونا “كوفيد – 19” ضرب نجوم كرة القدم، وبات محمد النني، لاعب منتخب مصر، ولويس سواريز، نجم أوروجواي، أحدث المنضمين لقائمة ضحاياه من لاعبي كرة القدم.

إصابة النني

وأعلن الاتحاد المصري لكرة القدم، في بيان رسمي، إصابة النني، لاعب وسط “الفراعنة” وفريق أرسنال، بفيروس كورونا.

وجاءت إصابة النني بعد وصول المنتخب المصري إلى توجو لخوض مباراة الجولة الرابعة من تصفيات كأس أمم أفريقيا 2021، ومن المنتظر أن يعود لاعب أرسنال إلى القاهرة من أجل الخضوع للعزل الصحي.

وقال محمد فضل، عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري، في تصريحات صحفية: “النني شارك في المران بشكل طبيعي وسجل هدفين، ولا داعي للقلق على باقي لاعبي المنتخب، لأن نتيجة المسحة جاءت سلبية للجميع”.

وأتم: “الجهاز الطبي تواصل مع نادي أرسنال، وهناك بروتوكول طبي للعلاج من فيروس كورونا يتبعه النني، بعيدا عن لاعبي المنتخب”.

إصابة سواريز

وبعد أقل من ساعة من إصابة النني، أعلن الاتحاد الأوروجوياني لكرة القدم، إصابة لويس سواريز مهاجم “السيليستي” وفريق أتلتيكو مدريد، بفيروس كورونا.

وتأتي إصابة سواريز بفيروس كورونا قبل يومين من مباراة منتخب بلاده أمام البرازيل في الجولة الرابعة من تصفيات أمريكا الجنوبية لكأس العالم.

جدير بالذكر أن إصابة سواريز بفيروس كورونا، ستمنع المهاجم المخضرم من المشاركة في مباراة أتلتيكو مدريد أمام فريقه السابق برشلونة، السبت المقبل، في الجولة العاشرة من الدوري الإسباني.

 

التعليقات مغلقة.