المصالحة والانتخابات.. رئيسا مخابرات مصر والأردن يلتقيان عباس في رام الله

المستقلة/-أحمد عبدالله/أجرى الرئيس الفلسطيني محمود عباس، يوم الأحد، مباحثات في رام الله، مع رئيسي جهازي المخابرات المصري عباس كامل، والأردني اللواء أحمد حسني.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، بأن المباحثات التي جرت في مقر الرئاسة الفلسطينية، تطرقت إلى ”التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية، وتحديدا ملف المصالحة الوطنية، وإصدار المرسوم المتعلق بتحديد موعد الانتخابات الفلسطينية العامة“.

وأشارت الوكالة، إلى أن رئيس جهاز المخابرات العامة الفلسطينية اللواء ماجد فرج، كان حاضرا في الاجتماع

وأضافت أن الاجتماع ”بحث أيضا العلاقات الثنائية وسبل تطويرها، والتنسيق الدائم، وتطورات الملف السياسي“، بحسب ”وفا“.

وقالت الوكالة: إن عباس ”قدم الشكر للجهود الكبيرة التي بذلتها جمهورية مصر والأردن، من أجل إنجاز ملف المصالحة الفلسطينية”.

من جهتهما، رحب رئيسا جهازي المخابرات المصرية والأردنية، بإصدار عباس المرسوم الرئاسي المتعلق بتحديد موعد الانتخابات العامة، وأكدا ”دعم بلديهما الثابت والدائم للقضية الفلسطينية“.

وأصدر الرئيس الفلسطيني، الجمعة، مرسوما حدد فيه مواعيد إجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني على 3 مراحل، لتكون الأولى منذ 15 عاما.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أن الانتخابات التشريعية ستجرى في مايو/ أيار، والرئاسية في تموز/ يوليو.

التعليقات مغلقة.