الكويت..المحكمة الدستورية ترفض الطعون ببطلان مجلس الامة 2020

المستقلة /- رفضت المحكمة الدستورية في دولة الكويت، اليوم الأربعاء، جميع الطعون المقدمة ببطلان انتخابات مجلس الأمة 2020، وفق ما نشرته وكالة الأنباء الكويتية (كونا).

كما قررت المحكمة تأجيل النطق في الحكم في الطعن بالتصويت على منصب رئيس مجلس الأمة إلى جلسة الثالث من مارس/ آذار المقبل.

وكانت المحكمة الدستورية قد استقبلت في وقت سابق، طعونا انتخابية مرفوعة من قبل مواطنين يطالبون ببطلان العملية الانتخابية، وذلك لأسباب عديدة، جاء أبرزها عدم رفع الكمامات أو النقاب من قبل النساء خلال التصويت، للتأكد من مطابقة الهوية مع من تدلي بصوتها، إضافة إلى المطالبة باستجواب رؤساء اللجان المشرفة على الانتخابات، وسؤالهم عن ذلك، وتوجيه اليمين المتممة لهم بخصوص هذه الجزئية.

وقد طالب الطاعنون بضم بطاقات التصويت ومحاضر الفرز للدائرة الثالثة بهدف الاطلاع عليها للتثبت مما شابها من بطلان ومراجعة الأصوات التي حصل عليها كل مرشح في هذه الدائرة للتأكد من مدى صحتها وما شابها من تناقض وبطلان.

وشهدت الكويت على مدار 47 عاما، 292 طعناً خاصا بانتخابات أعضاء مجلس الأمة، كان من أبرزها الطعون الصادرة في عام 2012، والتي ألغيت بموجبها عملية الانتخاب برمتها، وجرت بتاريخ 2 فبراير/ شباط عام 2012 في الدوائر الخمس، حيث تقرر عدم صحة عضوية من أعلن فوزهم فيها، أما الطعن الثاني فهو الخاص بانتخابات مجلس الأمة في ديسمبر/ كانون الأول 2012، حيث قضت بتثبيت قانون الصوت الواحد، وبإبطال عملية الانتخاب برمتها في الدوائر الخمس، وبعدم صحة عضوية من أعلن فوزهم فيها.

التعليقات مغلقة.