الفاشينيستا سارة الكندري توجه رسالة لمتابعتها فى أول ظهور لها بعد الإفراج عنها

المستقلة/ منى شعلان/ أعلنت السلطات الكويتية الإفراج عن الفاشينيستا سارة الكندري ، بكفالة مالية، وذلك عقب إلقاء القبض عليها بتهمة نشرها مقطع فيديو غير لائق وخادش للحياء ، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وفاجأت سارة الكندري ، متابعيها بترويجها لإحدى ماركات العطور ، فى أول ظهور لها عبر حسابها على موقع سناب شات ، عقب خروجها من السجن ، وكتبت قائلة موجهة حديثها لمتابعتها :”منو مشتاقلي والله مشتاقلك مس يو متابعيني يشهد الله أحبكم وأتمنى حق الكل الخير ومشكورين على وقفتكم يمي ما قصرتو.. أتمنى أي أحد زعلان مني أو مزعلة أحد من غير قصد سامحوني والله يوفقكم دنيا وآخرة أحبكم الله لا يبعدني عنكم”.

 

ويشار إلى أنه تم حبس الفاشنيستا الكويتية من أصل إيراني “سارة الكندري” ، لمدة أسبوع ، وتصدر هاشتاغ باسمها ، من أجل الإفراج عنها ، وهدد زوجها أحمد العنزي بالانتحار من أجلها.

كما ناشدت والدة سارة ، الأمير الشيخ نواف ووزارة الداخلية والعدل من أجل ابنتها ، التي برأيها لم تفعل شيء ولم تخدش الحياء، كما تحدثت عن أن وحدة الجرائم الإلكترونية كانت قد طلبت منها الخروج من السوشيال ميديا مقابل سحب الشكوى المفروضة عليها.

التعليقات مغلقة.