الشركة المشغلة تكشف مصير إيفر جيفن وإبحارها خلال الفترة القادمة

المستقلة /- أحمد عبدالله/ قالت الشركة المشغلة لسفينة الحاويات العملاقة ”إيفر جيفن“ التي سدت قناة السويس، في آذار/ مارس الماضي، اليوم الخميس، إن إطلاق سراح السفينة وإبحارها سيستغرقان مزيدًا من الوقت، بينما يجري العمل على اتفاق نهائي مع السلطات المصرية.

ودخل مُلاك السفينة اليابانيون، وشركات التأمين عليها، في نزاع بشأن التعويضات مع هيئة قناة السويس، لكنهم أعلنوا، يوم الأربعاء، عن التوصل إلى اتفاق مبدئي لحله.

وقالت ”إيفر جرين لاين“، الشركة المشغلة للسفينة، في بيان:“ربما يستغرق الأمر مزيدًا من الوقت من أجل الانتهاء من الاتفاق، وإطلاق سراح السفينة، والاستعداد للإبحار“.

و“إيفر جيفن“ راسية في منتصف القناة منذ تعويمها، في 29 آذار/ مارس.

وكانت السفينة جنحت بالعرض في الممر المائي لمدة 6 أيام، وعطلت حركة مئات السفن، وحركة التجارة العالمية.

التعليقات مغلقة.