الجبهة العراقية تختار “ابو مازن” رئيسا لكتلتها البرلمانية

دعت للاصلاح البرلماني والحكومي

المستقلة.. أعلنت الجبهة العراقية عن انتخابا النائب احمد الجبوري (أبو مازن) رئيسا لكتلتها النيابية، والنائبة ناهدة الدايني نائبا للرئيس ،ومحمد الخالدي مقررا للكتلة.

وعقدت الهيئة العامة للجبهة (40 نائبا) اجتماعا مساء اليوم في منزل الامين العام للحزب الاسلامي رشيد العزاوي، بعد الإعلان عن تشكيل الهيئة القيادية مساء امس وانتخاب أسامة النجيفي رئيسا لها.

وقال بيان صدر عن الاجتماع أن الهيئة العامة أكدت ضرورة القيادة الجماعية للجبهة من خلال رؤوساء الأحزاب والكيانات المنضوية فيها، مبينة أنها تجده “أكثر من أي صيغة أخرى”.

وأشار البيان الى الاتفاق على ضرورة التحرك بالتنسيق مع الكتل السياسية الأخرى من اجل اصلاح ” فشل المؤسسة البرلمانية وانهاء حالة الاستحواذ والهيمنة التي رافقت عملها طيلة الفترة الماضية، بعد تشخيص أسباب هذا الفشل والعمل على معالجته ضمن السياقات الدستورية والقانونية”.

وذكر ان الهيئة العامة خولت الهيئة القيادية للجبهة اتخاذ القرارات فيما يخص الإصلاح البرلماني والحكومي وفق مبدأ التوافق او بالأغلبية .

وأضاف كما تم الاتفاق على ضرورة مواجهة الفشل الحكومي في معالجة المشكلات الجوهرية التي تعاني منها المناطق المحررة والمناطق المتضررة في المحافظات الأخرى، وأن تتحمل الحكومة مسؤوليتها الأخلاقية والسياسية لتبني سياسات عاجلة لحل هذه المشكلات.

التعليقات مغلقة.