الترجي التونسي حصل على المركز الخامس بعد فوزه على السد القطري

المستقلة …ألحق الترجي الرياضي التونسي مساء اليوم الثلاثاء، هزيمة مذلة بالسد القطري بسداسية مقابل هدفين، في إطار لقاء ترتيبي من أجل المركز الخامس في مونديال قطر 2019.

بداية قوية ورباعية

منذ الدقيقة الثانية وجه الترجي إنذارًا إلى السد القطري عندما مهد حمدو الهوني لمحمد علي بن رمضان الذي كاد أن يفتتح النتيجة لكن المدافع عبد الكريم حسن حرمه من ذلك بعد أن أنقذ الكرة وهي في طريقها إلى الشباك.

وتواصلت سيطرة الترجي الذي تمكن من افتتاح النتيجة منذ الدقيقة السادسة بعد عملية هجومية منسقة قادها أنيس البدري الذي وجه كرة محكمة للهوني ليتلاعب بدفاع السد ويغالط الحارس مشعل برشم بتصويبة جميلة.

وحاول السد التعديل وأتيحت فرصة لبغداد بونجاح في الدقيقة 12 لكنه صوَب فوق مرمى بن شريفية.

وفي الدقيقة 13 ارتكب حامد إسماعيل خطًأ فادحًا عندما خسر كرة في مناطقه ويخطئ طارق سلمان عندما أعاد كرة قصير ة لحارسه استغلها حمدو الهوني الذي مرر كرة ذهبية للبدري وضعته وجها لوجه مع الحارس مشعل برشم ليسكنها بسهولة داخل الشباك.

وأمام القوة الضاربة للترجي كانت محاولات السد محتشمة فحاول عبد الكريم في الدقيقة 19 مباغتة دفاع الفريق التونسي ومهد لبونجاح ووضعه وجها لوجه مع الحارس بن شريفية لكن الأخير كان في مكان مناسب وحرم السد من تذليل الفارق.

وفي الدقيقة 21 شن إلياس الشتي هجمة منسقة ومهد للبدري الذي صوب على الطائر، ليبعدها عبد الكريم حسن باليد ما كلفه بطاقة حمراء أشهرها في وجهه الحكم عبد القادر زيتوني بعد أن أعلن عن ركلة جزاء على إثر العودة إلى تقنية الفار.

وحول البدري بنفسه ركلة الجزاء في الدقيقة 25 إلى هدف ثالث.

ورغم النقص العددي حاول السد الوصول إلى مرمى بن شريفية وتحصل في الدقيقة 30 على ركلة جزاء بعد مضايقة سامح الدربالي لأكرم عفيف، حولها بغداد بونجاح إلى هدف تذليل الفارق (1-3).

وأتيحت للسد فرصة ثمينة لإضافة الهدف الثاني عن طريق خوخي بوعلام في الدقيقة 37 بمقصية جميلة تصدى لها الحارس بن شريفية.

وأضاع أنيس البدري فرصة الهدف الرابع في الدقيقة 39 بعد أن وضعته كرة خليل شمام وجها لوجه مع الحارس مشعل برشم.

ومن جديد أتيحت للسد فرصة تذليل الفارق عن طريق خوخي عندما نفذ ركلة حرة أنقذها الحارس بن شريفية في الدقيقة 41.

وبعد دقيقة واحدة شن الترجي هجمة منسقة عن طريق محمد علي بن رمضان الذي مهَد للهوني ليتلاعب مجددا بدفاع السد ويسجل الهدف الرابع.

ثنائية جديدة للترجي

بعد فترة الاستراحة أجرى مدرب السد تشافي هيرنانديز أول تغيير حيث أقحم بيدرو ميجال مكان حامد إسماعيل.

وشهدت بداية الشوط الثاني سيطرة من قبل السد ما مكنه من الحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 49، بعد سقوط عفيف أثر التحام مع عبد القادر بدران، حولها حسن الهيدوس إلى هدف ثاني (4- 2).

وفي الدقيقة 50 كاد بغداد بونجاح أن يضيف هدفا ثالثا لكن كرته لمست الشباك الصغيرة لمرمى بن شريفية.

وفي الدقيقة 56 أجرى مدرب الترتجي تغييرا اضطراريا في الدقيقة 56 بعد إصابة محمد علي بن رمضان الذي ترك مكانه لعبد القادر بن غيث.

كما أقحم تشافي، سالم الهجري مكان جابي في الدقيقة 58 وسيطر السد على مجريات اللعب رغم النقص العددي ومهد عفيف في الدقيقة 60 كرة لبغداد بونجاح لكن الحارس بن شريفية كان سباقا على الكرة وأنقذ الموقف.

ومن جديد أخذ الترجي بزمام الأمور وطالب بركلة جزاء في الدقيقة 62، عندما أسقط بيدرو ميجال حمدو الهوني لكن الحكم أمر بمواصلة اللعب.

وفي الدقيقة 64 كاد بن غيث أن يباغت الحارس مشعل برشم ولكن الأخير أنقذ مرماه وأخرج الكرة في الركنية.

وفي الدقيقة 71 أخذ ياسين الخنيسي مكان واتارا.

وفي الدقيقة 74 مرَر ألياس الشتي كرة ذكية للهوني ليمضي الهدف الخامس والثالث له في اللقاء (5-2)، وفي الدقيقة 79 أخرج تشافي أكرم عفيف وأقحم هاشم عبد اللطيف.

كما غادر غاني الترجي كوامي بونسو ليترك مكانه لرائد الفادع في الدقيقة 82، وفي الدقيقة 84 تألق معز بن شريفية أمام تصويبة الهيدوس وحرمه من تسجيل الهدف الثالث.

وفي الدقيقة 86 اختتم مدافع الترجي سامح الدربالي مهرجان الأهداف وأمضى هدفا سادسا (6-2) لتنتهي المباراة بهزيمة ثقيلة ومذلة لفريق السد القطري، ليحرز بذلك فريق باب سويقة المركز الخامس عن جدارة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.