الإعلامية السورية “نور خانم” تثير جدلاً بعد خلعها الحجاب

المستقلة/- منى شعلان/ تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة للإعلامية السورية نور حداد المقيمة في تركيا، والتي تعمل في قناة ”سوريا“ المعارضة، والشهيرة بـ“نور خانم“، ظهرت فيها بدون حجاب وسط أنباء عن خلعها له.

وتسببت تلك الصورة فى خلق جدلاً واسعاً بين رواد موقع التدوينات القصيرة تويتر، ما بين مؤيد لقرار الإعلامية السورية معتبرين الأمر شأنا خاصا بها، وما بين معارض لأنها إعلامية تملك شهرة واسعة وهي قدوة للكثير من الفتيات، وربما يكون فعلها تشجيعاً لغيرها على اتخاذ خطوة مماثلة.

وجاءت التعليقات كالتالي:”طيب تخَليتي أو ما تخليتي منك لربك يعني لشو الصخب الإعلامي.. عالفكرة وانت بالحجاب أحلى وجه.. الثورة السورية التي تقوم بتخوين #نور_خانم لمجرد إنها خلعت الحجاب ، هذه ثورة لاتعرف معنى الوطنية وليس لديها أي فكر ثوري ولن تنتصر على بعوضة ، هذه حريتها الشخصيه يا متأسلمين ، هل نسيتم فضلها طوال عشر سنوات من الثورة ؟ البندقية التي لايوجد خلف زنادها ثقافة لاتقتل عدو ولا تحرر بلد .

وكانت الإعلامية نور حداد قد ظهرت العام الماضي في مقطع فيديو، تتحدث فيه عن التعليقات التي طالتها بشأن طريقة ارتدائها للحجاب، مؤكدة أنها ”تتفهم وجهات النظر مهما كانت“، مبينة أن ”الدين لم يقدس لا في القرآن ولا في الأحاديث النبوية الحجاب بهذه الطريقة الشائعة“.

وحتى هذه اللحظة لم تعلق الإعلامية السورية، على الصورة المتداولة لها فيما قامت بإغلاق حسابها على ”فيسبوك“.

 

التعليقات مغلقة.