أمل عرفة وطليقها عبد المنعم عمايري في صورة مثيرة للجدل

المستقلة/ منى شعلان/ أثار الفنانان السوريان عبد المنعم عمايري وأمل عرفة، جدلا كبيرا خلال الساعات القليلة الماضية حول عودتهما مرة أخرى لبعضهما بعد سنوات من الانفصال ، وذلك بعد نشر عرفة ، صورة تجمعها بطليقها وابنتهما وذلك عبر حسابها على موقع الصور والفيديوهات إنستغرام.

حيث احتفل الثنائى بعيد ميلاد ابنتهما الصغرى مريم التي تبلغ من العمر 12 عاما ، وسط أجواء عائلية ، وأرفقت الصورة بالتعليق: “مريوما كل عام وأنت بخير”.

وانهالت التعليقات من قبل الجمهور متسائلين حول الأنباء التي يتم تداولها بين رواد مواقع التواصل الإجتماعي بشأن عودتهما بعد الإنفصال ، بينما دعا البعض الأخر الفنانان إلى العودة لبعضهما فعلياً مرة أخرى.

وفى سياق آخر ، نعت الفنانة السورية أمل عرفة عبر حسابها الرسمي على “إنستغرام” المخرج الراحل حاتم علي، الذى رحل عن عالمنا مؤخراً ، حيث نشرت مجموعة من صور جنازته وعلقت قائلة:” كان عرس بس عرس حزين … أقفل قبور السوريين في العام الجديد يا الله كل السوريين في الداخل والخارج ( وماااا أقساه من تعبير).

وأضافت أمل: ” كنت أراقب هذا المشهد الكبير من زاوية بعيدة نسبياً عن الزحام لكنني كنت وسطه قلباً وروحاً ووجداناً وأتمنى بمرارة … أن يعود السوري حيّاً لا محمولاً على نعش….. أيها السوري لا مفرَّ من أن نكون أخوة مهما كانت الخسائر موجعة .. حاتم علي باقٍ معنا .. عزائي لزوجتك السيدة المحامية دلع الرحبي ولأولادك عمرو غزل غالية”.

ليعلق أحد المتابعين على منشور عرفة ، متمنياً لها الموت ، قائلا :” الله ياخدك لعندو ” لترد أمل على التعليق حيث كتبت: ” ماني مطولة وما في أسعد من لقاء ربي كون متأكد اني ما بخاف من الموت “.

التعليقات مغلقة.