أصيب برصاصة في الرأس . . تفاصيل جديدة عن اغتيال “يوسف ديدات” + صور

المستقلة/ أصيب يوسف ديدات، الناشط الإسلامي في جنوب أفريقيا ونجل الداعية الشهير الراحل أحمد ديدات، برصاصة في الرأس، أمس الأربعاء.

وذكرت صحيفة “هيرالد لايف” الجنوب أفريقية، أن يوسف ديدات يصارع الموت بعد أن أطلق مجهول الرصاص على رأسه خارج محكمة الأسرة شمال مدينة فيرولام.

ونقلت الصحيفة عن المسؤول الأمني بريم بالرام، أنه فور تلقيهم بلاغاً بالواقعة، تم إرسال فريق إلى المحكمة، وعند وصوله وجد الضحية يوسف أحمد ديدات ملقى على الرصيف، ومصابا برصاصة في رأسه.

وقال شهود عيان: إن ديدات كان يسير نحو المحكمة عندما اقترب منه رجل وأطلق النار عليه قبل أن يلوذ بالفرار سيراً على الأقدام.

ويوسف ديدات هو نجل الداعية الشهير أحمد ديدات، الذي كان واعظاً ومحاضراً ومناظراً اشتُهِر بمناظراته وكتاباته في مقارنة الأديان وعلى وجه الخصوص بين الإسلام والمسيحية، وأسس وترأس المركز الدولي للدعوة الإسلامية في مدينة ديربان بجنوب أفريقيا وحاز على جائزة الملك فيصل لجهوده في خدمة الإسلام عام 1986.

التعليقات مغلقة.