أشبيلية يطيح بآمال الإنكليز ويقصي مان يونايتد من يوروبا ليغ

(المستقلة)..تأهل أشبيلية، العاشق للدوري الأوروبي لكرة القدم، إلى النهائي مرة أخرى بعدما هز البديل لوك دي يونغ الشباك في الدقيقة 78 ليمنح الفريق الإسباني الفوز 2-1 على مانشستر يونايتد.

وبدا يونايتد، الذي خسر في الدور قبل النهائي لكأس الاتحاد الإنكليزي وكأس الأندية المحترفة، في طريقه لكسر نحسه عندما افتتح برونو فرنانديز التسجيل من ركلة جزاء في الدقيقة التاسعة.

لكن سوسو لاعب ليفربول السابق أدرك التعادل في الدقيقة 26 وأظهر الفريق الإسباني براعته المعتادة في البطولة للتعامل مع ضغط يونايتد في المباراة المقامة في كولونيا.

وتألق ياسين بونو وأنقذ أشبيلية عدة مرات وعندما خارت قوى يونايتد خطف دي يونغ هدف الفوز.

ويلعب أشبيلية في النهائي في كولونيا ضد الفائز من إنتر ميلان وشاختار دونيتسك حيث سيحاول الفريق الإسباني انتزاع لقبه السادس في البطولة منذ 2006.

وبينما حفظ أشبيلية ماء وجه الكرة الإسبانية، جاءت هزيمة يونايتد لتنهي الموسم السيء للفرق الإنكليزية في البطولتين القاريتين بعدما سيطرت على المباراتين النهائيتين لدوري الأبطال والدوري الأوروبي في الموسم الماضي.

وكان يونايتد الفريق الإنكليزي الوحيد في الدور قبل النهائي في البطولتين القاريتين هذا الموسم بعد خروج مانشستر سيتي أمام أولمبيك ليون من دور الثمانية بدوري الأبطال.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.