تحذير من تعرض طرق بغداد للشلل التام خلال سنة أو سنتين

المستقلة/- حذرت النائبة عالية نصيف من احتمالات تعرض طرق العاصمة بغداد لشلل تام خلال سنة أو سنتين بسبب عدم تطوير البنى التحتية للطرق وعدم تشييد جسور وأنفاق جديدة مقابل الزيادة الهائلة في أعداد المركبات.

وقالت نصيف :” ان الاختناقات المرورية الحاصلة مؤخراً في بغداد هي نتيجة حتمية لعدم تشييد جسور وأنفاق وغياب استحداث طرق جديدة، وبالمقابل مازال عدد السيارات يرتفع بشكل كبير، الى جانب الدراجات وعربات التكتك التي بات الناس يلجأون اليها لكونها قادرة على الصعود على الأرصفة وتجاوز الزخم المروري أحياناً “.

وبينت :” ان المواطن من حقه أن يمتلك وسيلة نقل خاصة به أو يستخدم وسائل النقل العامة التي تعد أسوأ وسائل نقل في المنطقة في ظل غياب المترو والترامفاي وعدم توفير باصات حديثة تتناسب مع أعداد الناس، ومن حق المواطن أن يحتج على هذه الفوضى المرورية التي تتحمل مسؤوليتها الحكومة بسبب غياب التخطيط “.

وأوضحت نصيف:” ان البنية التحتية للطرق والجسور والأنفاق في بغداد تتآكل تدريجياً وتعجز عن استيعاب هذه الأعداد الهائلة من المركبات، وبالتالي يجب أن تباشر الحكومة بأسرع وقت ممكن لإيجاد الحلول قبل أن تصاب الطرق في بغداد بالشلل التام خلال سنة أو سنتين “.

التعليقات مغلقة.