35% زيادة في أسعار النفط منذ فبراير

المستقلة/-ارتفعت أسعار النفط بنحو 35% منذ قرار السعودية بخفض إنتاجها من الخام الأسود بشكل طوعي خلال شهري فبراير ومارس.

وفي اجتماع دول تحالف أوبك+ يوم 5 يناير الماضي، أعلنت السعودية خفض إنتاجها النفطي طوعاً بواقع مليون برميل يومياً، خلال شهري فبراير ومارس، للمساعدة في الحفاظ على توازن سوق النفط الذي لم يكن قد خرج بعد من آثار جائحة كورونا وتأثيراتها على الطلب والأسعار .
وقررت السعودية
خلال اجتماع التحالف مطلع شهر مارس استمرار تخفيضات الإنتاج خلال شهر أبريل أيضاً، وقررت أوبك الإبقاء على مستويات انتاج النفط عند مستوياتها الحالية رغم تحسن الطلب نسبيا مع بدء توزيع اللقاح عالميا، ونقص انتاج الولايات المتحدة بسبب برودة الطقس.
وقفزت أسعار النفط فوق مستوى 69 دولارا للبرميل ، مع قرار أوبك

التعليقات مغلقة.