2016 قد يكون عام الهواتف القابلة للطي

(المستقلة)…لقد سمعنا العديد من الشائعات عن الهواتف الذكية القابلة للطي والتي يجري تطويرها من قبل عدد من الشركات، ويبدو أننا قد نرى إثنين من هذه الأجهزة الجديدة في العام المقبل.

وتردد بأن كل من سامسونج و LG تعملان على تطوير هواتف ذكية قابلة للطي، ويبدو أن كلا الشركتين تخططان لإطلاق هذه الأجهزة الجديدة في العام المقبل.

ووفقا لتقرير صدر مؤخرا من الصين، فيبدو أن كل من سامسونج و LG وصلتا إلى المراحل النهائية من عملية تطوير هواتفهم الذكية القابلة للطي، ويتوقع أن يتم تزويد هذه الهواتف الذكية القادمة من هاتين الشركتين بشاشات OLED مرنة مما يسمح لهذه الأجهزة بأن تكون قابلة للطي.

وتجدر الإشارة إلى أننا لم نسمع الكثير من المعلومات عن الجهاز القادم من شركة LG، على الرغم من أننا سمعنا بعض الشائعات في الماضي عن جهازين يتم تطويرهما من قبل شركة سامسونج.

وقد تردد بأن شركة سامسونج تعمل على جهازين قابلين للطي، واحد يضم المعالج Snapdragon 820، في حين يضم الجهاز الأخر المعالج Snapdragon 620.

ويقال بأن هذه الأجهزة ستأتي أيضا مع 3GB من الذاكرة العشوائية، وبطارية قابلة للإزالة، فضلا عن ذاكرة داخلية قابلة للتوسع عن طريق الذاكرة الخارجية MicroSD. وللآسف، لقد تم الكشف عن معلومات قليلة حول نوع الشاشات التي سوف تستخدمها شركة سامسونج، لذلك فسوف يكون من المثير للإهتمام أن نعرف ما هي الشاشات التي تخطط شركة سامسونج لإستخدامها بالضبط.

وأفادت التقارير بأن الشركات الأخرى أيضا مهتمة بإنشاء الهواتف الذكية القابلة للطي، وقد كانت هناك شائعات تفيد بأن شركتي آبل وجوجل مهتمتان بإنشاء هذا النوع من الأجهزة. عموما، نحن نأمل في الحصول على المزيد من المعلومات حول هذا الموضوع في المستقبل القريب.

اترك رد