وليد الحلي : محاولات البعض لإيقاظ الفتنة الطائفية ستفشل كما فشلت سابقاتها

بغداد ( المستقلة )..قال النائب عن التحالف الوطني وليد الحلي ان مكونات الشعب العراقي أيقنت إن من يقف وراء إيقاظ الفتنة الطائفية والإساءة للرموز الدينية والإسلامية والمرجعية الرشيدة هم الذين لا يؤمنون بوحدة وسيادة العراق، أو هم من الجهلة الذين تحركهم مجاميع مغرضة تسير وفق أجندات خارجية كلفوا بتنفيذها .

وأضاف الحلي في بيان وزعه مكتبه الإعلامي على وسائل الإعلام اليوم إن ” محاولات البعض لاستغلال المناسبات واطلاق الشعارات الطائفية يخالف المنهج الاسلامي الذي يدعوا الى الوحدة امام المد الارهابي .
ولفت إلى خطورة الانجرار وراء دعوات الفتنة التي أراد البعض أن يفشيها مستغلا عملاً فرديا حدث هنا أو هناك، وفي هذه المناسبة أو تلك لتمرير مخطط اعد له مسبقاً وينتظر التنفيذ بالاعتماد على أي هفوة تحدث.

ودعا الحلي الأجهزة الأمنية إلى عدم التهاون مع من يريد جر البلاد إلى الأعمال الإرهابية والعدوانية التي تخالف الدستور العراقي .

وأكد إن الشعب العراقي بكل طوائفه يعي ما يخطط له أعداءه ، وسيبقى وفيا للمبادئ والقيم التي تربى عليها والتي أساسها التعاون على البر والتقوى والابتعاد عن الشر والأشرار ومكائدهم .(النهاية)

اترك رد