واشنطن ترفض التطبيع وتطوير العلاقات مع حكومة بشار الأسد

المستقلة /- أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن واشنطن ليس لديها أي خطط “للتطبيع أو تطوير” العلاقات الدبلوماسية مع حكومة الرئيس السوري بشار الأسد، كما أنها لا تشجع الآخرين على ذلك.

وقال متحدث باسم الوزارة في تصريح لوكالة “رويترز” إن “الولايات المتحدة ليس لديها أي خطط لتطبيع أو ترقية العلاقات الدبلوماسية مع حكومة الرئيس السوري بشار الأسد، كما أنها لا تشجع الآخرين على ذلك”.

وجاء هذا التصريح ردا على أسئلة طرحتها الوكالة بشأن ما إذا كانت واشنطن تشجع وتدعم التقارب بين الأردن وسوريا، بعد أن أعاد الأردن فتح معبره الحدودي الرئيسي مع سوريا بالكامل.

التعليقات مغلقة.