هل يلتزم المرشحون بقوانين مفوضية الانتخابات

المستقلة /- سرى جياد/ لدى المفوضية المستقلة للانتخابات نظام خاص حول مسألة الحملات الانتخابية والتعليمات الخاصة بها وشروطها.

ومع اقتراب موعد الانتخابات نشط المرشحين بالتعريف عن أنفسهم كل حسب طريقته سواء بين جمهوره أو بتوصيات وغيرها.

مستشار رئيس الوزراء لشؤون الانتخابات يقول للمستقلة”هناك حدود موجودة لدى المفوضية بمعايير ونظم خاصة من العام 2005لحد الآن تتطور شيئا فشيئا،وان الأحزاب والتحالفات عند تسجيلها تبدأ بعملية اظهار النفس والإعلان عن بعض الأمور لكن هذا لا يدخل ضمن الحملة الانتخابية.

وأشار الهنداوي إلى موعد بدأ الحملة الانتخابية الرسمية قبل 45 من موعدها مع وجود مراقبة ورصد للخروقات ،ذاكرا وجود عقوبات مالية وغرامات وقرار استبعاد من حق التنافس.

من جانبه يتحدث الخبير بالشأن الانتخابي سعيد كاكائي ” لم تصادق المفوضية على المرشحين وإجراء القرعة واي حملة قبل المصادقة تعتبر مخالفة صريحة للقانون .

واكد بوجود غرامات ومنع من المشاركة بالعملية الانتخابية، وان القانون هو من حدد هذه العقوبات التي يجب أن تلتزم بها المفوضية كون مجلس المفوضين من القضاة،لمنع اي خرق قانوني أو إخلال بالعملية الانتخابية.

التعليقات مغلقة.