هديل عرفة.. عروس غزة التي قتلت إسرائيل فرحتها

المستقلة /- أبكت عروس فلسطينية ذويها الذين كانوا ينتظرون فرحها المقرر بعد عيد الفطر السعيد.

وبحسب ما نقلت وسائل الاعلام الفلسطينية، فإن الفتاة تدعى هديل عرفة، كانت تتجهز لحفل زفافها المقرر بعد عيد الفطر السعيد الخميس القادم.

إلا أن صاروخًا غادرًا أطقله الطيران الاسرائيلي المعتدي، أودى بحياتها، إذ استهدف بيتها الواقع في خان يونس.

وعبر نشطاء عن غضبهمم جراء تصاعد الحملة الشرسة من قوات الاحتلال الاسرائيلي ووصفوه بأنه “ارهاب” وجرائم حرب بحق الفلسطيني الاعزل.

وعبر الناشط جهاد ملحس عن حزنه قائلًا: “هديل عرفة، عروس من ‎غزة ، كانت تنتظر على أحر من الجمر ليلة العمر، وفرحة الدنيا، وجهزت كامل جهازها، وأعدت كل تفاصيل ليلة العمر، كي تزف إلى عريسها بعد عيد الفطر مباشرة.. لكن هذا لم يحدث !!

فقد سبقه إليها صاروخ غادر، فارتقت إلى الرفيق الأعلى، لترتدي الكفن الأبيض بدلاً من بدلة الزفاف البيضاء”.

وتتواصل الهجمات بألوب همجي من طيران الاحتلال الذي أوقع إلى الان ما يزيد عن 50 شهيدا.

التعليقات مغلقة.