هجمة الكترونية تستهدف مواقع إعلامية فلسطينية

المستقلة/- قالت مصادر إعلامية فلسطينية أن عددا من المواقع الإخبارية المقربة لحركة المقاومة الإسلامية حماس قد تعرضت صباح اليوم الاثنين 13 سبتمبر/أيلول الى محاولة اختراق مجهولة المصدر ما تسبب في تعطل عمل بعضها وحجب بعضها الاخر.

وتشير مصادر مطلعة في غزة أن الجهات المسؤولة عن الهجوم هي أطراف غير رسمية رافضة لعملية التشويه الممنهج الذي تشنه هذه الصفحات ضد القيادات الوطنية في رام الله.

وقد تعرضت قيادة حماس في وقت سابق لموجة من الانتقادات داخل فلسطين وخارجها بعد تعمدها نشر تقارير زائفة تهدف لتشويه فتح وكوادر السلطة الفلسطينية.

هذا ولم تنجح مساعي انهاء الانقسام التي قادتها مجموعة من الشخصيات العامة الفلسطينية لإقناع قطبي المقاومة الفلسطينية وفتح لاستئناف مسار المصالحة المجمد بعد قرار الرئيس محمود عباس تأجيل اجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية الى أجل غير مسمى.

ويعيش الغزيون واقعا اقتصاديا واجتماعيا مترديا في ظل فشل إدارة حماس في إدارة القطاع وتأخر ادخال المساعدات الدولية الموجهة لاعادة اعمار قطاع غزة بعد جولة التصعيد الأخيرة بين فصائل المقاومة وجيش الاحتلال.

ودخلت حماس في مواجهة مفتوحة مع الجانب الإسرائيلي في مايو الماضي ردا على ما اعتبرته خروقات إسرائيلية جسيمة بحق المقدسيين في حي الشيخ جراح والمصلين في المسجد الأقصى ما أسفر عن استشهاد 300 فلسطيني أغلبهم من المدنيين ودمار جزء هام من البنية التحتية للقطاع.

التعليقات مغلقة.