هاني عاشور : تأييد الكتل السياسية للتغير الوزاري ليس كافيا دون تنازلات ونكران ذات

(المستقلة).. قال السياسي العراقي المستقل هاني عاشور ان بيانات التأييد وتصريحات شخصيات سياسية تعبر عن تأييدها للتغيير الوزاري الذي ينوي رئيس الوزراء حيدر العبادي القيام به ، ليس كافيا ان لم تقدم تلك الكتل تنازلات تعبر فيها عن التزامها الوطني ورغبتها في التغيير لبناء العراق ، بأن تعطي الحق لرئيس الوزراء لاختيار طاقمه الوزاري دون تأثير او ضغط او مساومة من تلك الكتل .

واضاف عاشور ان اجتماعات بدأت تقوم بها بعض الكتل السياسية للضغط على عدم تمرير أي تغيير وزاري دون ان تكون لها حصة في الوزارات والمناصب العليا ، ضاربة بعرض الحائط تصريحاتها وشعاراتها التي تشير الى تأييدها للتغيير والاصلاح .

وحذر من العودة للمحاصصة الكتلوية والطائفية وبيع الوزارات وترشيح المقربين ، مطالبا رئيس الوزراء بعرض اسماء مرشحيه على الاعلام وامام الشعب العراقي قبل ان يذهب بهم للبرلمان لاخذ الموافقة ، ليكسب تأييد الشعب قبل ان يقع تحت ضغوط الكتل البرلمانية عند عرضها ، وداعيا الى ان يكون التصويت على الوزراء الكترونيا و بشكل منفرد بعد تقديم كل وزير سيرة مختصرة عن حياته ودوره وخطته في وزارته ومشاريعه المستقبلية .

ودعا عاشور زعماء الكتل السياسية الى نكران الذات وان ينأوا بأنفسهم عن الضغط والمساومة لتكون الحكومة المقبلة حكومة الشعب العراقي وليس حكومة الكتل السياسية ، واعطاء رئيس الوزراء الفرصة لان يمضي بمشروعه الاصلاحي دون عرقلة سياسية .(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد