نفط ميسان تواصل عمليات  تطهير الحقول النفطية من المخلفات الحربية

المستقلة/علي قاسم الكعبي/..  اكدت شركة نفط ميسان السبت  انها لاتزال تعمل وبشكل مستمر  لتطهير الحقول النفطية ومواقع تنفيذ مشاريع التطوير من الالغام والمخلفات الحربية

وقال بيان الشركة انها  تولي اهتماما كبيراً بملف إزالة الالغام والمخلفات الحربية من حقولها النفطية، منوهة الى كثرة هذه المواد الخطرة خصوصا في حقول ( ابو غرب ، والفكة ، والبزركان ، ونور ، والعمارة ، والشهابي ، وديمة ) والمناطق المحيطة بتلك المواقع.

واشار الى انتشار كميات كبيرة من المتفجرات والقنابل والالغام والاعتدة المتروكة جراء الحروب السابقة  بالقرب من المواقع النفطية

واوضح البيان بأن الشركة باشرت وبالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة في وزارة الدفاع والدفاع المدني بتطهير ملايين الامتار وفق المعاير الدولية والوطنية لشؤون الالغام لتوفير اجواء امنه لكافة العاملين في المشاريع والحقول النفطية ”

واضاف كما ان الشركة لاتزال مستمرة بأعمال رفع وإزالة الالغام لحين الوصول الى نسبة  40% ضمن التزاماتها بالخطة السنوية لعام 2020 لشؤون الالغام بالإضافة الى المكامن النفطية التابعة لها بهدف تأمين هذه الاراضي لضمان استخدامها في اقامة العديد من المشاريع الاستراتيجية وزيادة الطاقة الانتاجية للشركة ، كأعمال الاستكشاف والحفر والانتاج

ونوه الى  ” ان الشركة لاتزال تبذل جهود حثيثة لتامين ما تبقى من هذه المواقع ورفع الالغام والمخلفات غير المنفلقة والتي تشكل عائقا امام عمليات التطوير الجارية في حقولها ”

واكد البيان ” ان الشركة قامت بوضع العلامات والدلائل التحذيرية بالمناطق التي تم تطهيرها من هذه المخلفات ، مشيرا الى  ان مسالة الحفاظ عليها اصبحت صعبة بسبب تجاهل البعض من المزارعين وعبث الرعاة وقيام معامل الطابوق بحفر المقالع فضلا عن جعلها اماكن لطمر النفايات .

التعليقات مغلقة.