نصيف : هناك تمييز واضح في موازنة عام 2015 بين العرب والكرد

(المستقلة)..رأت النائبة عالية نصيف ان هناك تمييزا واضحاً في الموازنة المالية لعام 2015 بين العرب والأكراد ، من حيث تحمل المواطن العربي سد العجز فيها ، فيما يتمتع الكردي بموازنته كاملة .

وقالت في بيان نقله مكتبها الاعلامي اليوم :” ان الموازنة المالية لأية دولة في العالم يجب ان تكون مبنية على تحقيق العدالة بين فئات الشعب وضمان تكافؤ الفرص ، وهذا الامر يجب أن ينطبق علينا كعراقيين وفقا للدستور ، بغض النظر عن القومية والديانة والمذهب “.

وبينت أنه :” من خلال النظرة الاولى للموازنة المالية للعام 2015 نجد فيها تمييزا واضحا بين المواطن العربي والمواطن الكردي ، فالعربي يسدد من دخله العجز الموجود في الموازنة والبالغ 25 ترليون من خلال الضرائب وزيادة اجور الهاتف النقال وخدمة الانترنت والادخار ، في حين يتمتع المواطن الكردي بموازنته كاملة ، فالكرد لهم مسبقا مليار ومائتي الف دولار ، وسبعة عشر بالمئة من الموازنة ، بالاضافة الى موازنة البيشمركة الكاملة واثنين بالمئة من الموازنة لتنمية الاقاليم “.

واضافت :” من خلال ذلك يتضح ان المواطن الكردي يسلم الى الحكومة الاتحادية 16 مليار ويستلم منها 23 مليار ، أي بفارق 7 مليارات ، وهذا يعني ان المواطن الكردي سيكون في بحبوحة مقارنة بالمواطن العربي “.

من جهة اخرى قالت نصيف :” ان هناك صلاحيات واسعة لوزارتي المالية والتخطيط للتصرف بالموازنة المالية ، ونحن لانعترض على تلك الصلاحيات شريطة أن يتم تشكيل لجنة مشتركة لإدارة المال العام برئاسة رئيس الوزراء حيدر العبادي وبعضوية عدد من الخبراء والاختصاصيين للحيلولة دون حصرها في هاتين الوزارتين “.

اترك رد