نائب صدري : ضرب المالكي للحويجه بعد خسارة حزبه للبقاء في السلطة بطريقة غير شرعية

بغداد (إيبا)… أكــد النائب عن كتلة الأحــرار علي محسن التــميــمي ان قيام نوري المالكي بضرب المعتصمين في الحويجه جاء بعد الخسارة الكبيرة التي حضيه بها حزب الدعوة في الانتخابات الأخيرة .

وقال التميمي في تصريح تلقته وكالة الصحافة المستقلة (إيبا)… اليوم السبت ” ان قيام نوري المالكي بضرب المعتصمين في الحويجه جاء بعد الخسارة الكبيرة التي حضيه بها حزب الدعوة في الانتخابات الأخيرة “, مبيننا ” وليس ائتلاف دولة القانون اذ لم يستطع حزب الدعوة من الحصول على نفس المقاعد التي استطاع الحصول اليها في الانتخابات السابقة بل انه تعرض لخسارة كبيرة في محافظات مثل بغداد وذي قار وميسان”.

واضاف التميمي ” حيث لم يستطع الحصول على مقعد واحد في بعض تلك المحافظات” , مشيرا الى ان ” الحالة النفسية التي يعاني منها المالكي حالياً قد تدفعه للقيام بأعمال اكثر قسوة وفي مناطق أخرى”.

استغرب التميمي ” قيام بعض أعضاء دولة القانون الإدلاء بتصريحات نارية من شأنها ان تؤدي إلى خلافات جديدة “.

وانتقد التميمي ” في الوقت ذاته التصريحات الاخيرة للنائب سامي العسكري التي تجاوز فيها على السيد مقتدى الصدر عاداً اياها تمثل إساءة كبيرة لرمز وطني وشعبي ومن شأنها ان تؤدي الى المزيد من التفرقة ” . (النهاية)

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. المحمداوي يقول

    يانائب التميمي هل جندوك الوهابية والنقشبندية لتتكلم على شعبك وعلى ابن مذهبك هل انت ليس علم لك ماموجود بالحويجة هل اغمضوا عينك الارهابية كم شهيد من ابناع مذهبك بسبب الحقراء ولاكن الذنب على الي انتخبك

اترك رد