نائبة كردية تهاجم نجيرفان البارزاني وتصفه بانه “لا يعرف الخجل”

(المستقلة)… هاجمت النائبة سروة عبد الواحد رئيس حكومة اقليم كردستان نجيرفان البارزاني ووصفته بانه “لا يعرف الخجل” عند حديثه عن حقوق ابناء الشعب، مطالبة رئيس الوزراء حيدر العبادي بعدم التعامل معه ونائبه، عازية ذلك الى ان حكومته “غير شرعية”.

وقالت عبد الواحد في بيان لها تلقته (المستقلة) اليوم الخميس  إن “أبناء شعبنا في الاقليم يمر بأسوء الظروف المعيشية بسبب عصابات نصبوا أنفسهم حكاما على البلاد والعباد”، موضحة أنه “منذ ايّام خرج الموظفون والتدريسيون في مظاهرات سلمية مطالبين بابسط حقوقهم و مستحقاتهم المالية”.

واشارت عبد الواحد الى ان “حكومة الاقليم ورئيسها الذي لا يعرف الخجل يتحدث عن هذه الحقوق بلا أهمية ويتحدث عن هجهومهم الوحشي وحملة الاعتقالات التي طالت المعلمين والموظفين والصحافيين والنساء والشباب وكبار السن بان ذلك امر طبيعي”.

وتساءلت عبد الواحد، “هل تناسى حضرة البارزاني ابن الأخ عندما اهمل الرئيس التونسي زين العابدين بن علي شرارة البو عزيزي ماذا حصل له، ام القذافي الذي كان يطارد شعبه زنگة زنگة كما تفعلون فكان مصيره القتل بحذاء شعبه”.

وخاطبت عبد الواحد، البرزاني “كفاكم غرورا مع هذا الشعب الذي خدمكم عندما كُنتُم في ايران وخدمكم عندما عدتوا فلا تستهينوا بكرامتهم وإمكانياتهم بقلب الطاولة على رؤوسكم”، مطالبة رئيس الوزراء بان “يقوم بدوره في حماية المواطنين في الاقليم”.

وأكدت على ضرورة ان “لا تتعامل الحكومة الاتحادية ورئيس وزرائها حيدر العبادي مع رئيس حكومة الاقليم ونائبه لحين اجراء الانتخابات في الاقليم، لان هذه الحكومة غير شرعية وهي عدوة للشعب الكردي”، داعية العبادي الى “التعامل مع المحافظات في دفع رواتب الموظفين”.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد