ميسان تطلق البرنامج التجربي للامركزية الادارية والمالية بدعم كندي

(المستقلة)/علي قاسم الكعبي/.. أعلن محافظ ميسان علي دواي عن انطلاق البرنامج التجريبي وتوقيع اتفاقية طرق تعزيز اللامركزية في محافظتي (ميسان والديوانية) “لتمكين حكوماتها المحلية بأداء مهامها على نحو أفضل بعد اختيارهما لتطبيق البرنامج التجريبي للامركزية الإدارية والمالية وبدعم من معهد الحوكمة الكندي”

وقال دواي في تصريح صحفي “بعد  الاجتماع المنعقد في الأمانة العامة لمجلس الوزراء وبحضور الأمين العام وسكرتير الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات ورئيس وأعضاء هيئة المستشارين في مجلس الوزراء ورئيس مجلس محافظة ميسان ومحافظ الديوانية ورئيس مجلس محافظة الديوانية وممثل السفارة الكندية في العراق ومدير وأعضاء معهد الحوكمة الكندي  تم الاتفاق على اعلان انطلاق البرنامج”

واضاف “جاء ذلك بعد التلكؤ الواضح للوزارات في تطبيق المادة 45 من قانون المحافظات 21 لسنة 2008 وتعديلاته والخاصة بنقل الوظائف والتخصيصات والصلاحيات الى المحافظات بشكل كامل”

واوضح دواي ” بان البرنامج  يمتد لـ 3 سنوات ويتضمن انجاز المواد الدستورية والقانونية المتعلقة بنقل الوظائف والتخصيصات والصلاحيات التي تمكن المحافظتين انجاز مهامها المطلوبة كتجربة وطنية صحيحة”.

واشار الى  اختيار محافظة ميسان لتنفيذ البرنامج التجريبي لمعهد الحوكمة الكندي بما يخص تطبيق اللامركزية للدوائر المنقولة صلاحياتها بغية إنعاش واقعها الاقتصادي وإكمال برامجها الخدمية .

وبين دواي ” ان ذلك يأتي ضمن أعمال معهد الحوكمة الكندي في إطار البرنامج المشترك للتعاون بين الحكومتين العراقية والكندية حول تطبيق نظام اللامركزية في المجالات المالية والإدارية بين الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية والاعتماد على بناء القدرات المؤسساتية وتمكينها من أداء مهامها بنحو أفضل . فضلاً عن بناء القدرات والقابليات للتعامل مع الأزمات”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد